أربع دراجين من المنتخب الإسباني بنطقون الشهادتين بمسجد مولاي رشيد بالداخلة

آخر تحديث : الأحد 10 مايو 2015 - 12:36 صباحًا
2015 05 10
2015 05 10

القندوسي محمد وسط أجواء روحانية مفعمة بالإيمان والخشوع، تخللتها صيحات التهليلات والتكبيرات أعلن أربع دراجين ينتمون للمنتخب الإسباني إسلامهم، وذلك مباشرة بعد أداء صلاة جمعة يوم أمس بمسجد مولاي رشيد بمدينة الداخلة بحضور والي الجهة، وهذه حسنة كبرى تحسب لرئيس الجامعة الملكية المغربية لسباق الدراجات السيد محمد بلماحي الذي بفضله وبفضل الهداية الربانية، اهتدوا هؤلاء الدراجين الإسبان إلى الطريق الصحيح، و الدراجين الأربعة يمثلون المنتخب الإسباني للدراجات في الدورة السادسة من الدوري الدولي لصاحب السمو الملكي ولي العهد الأمير مولاي الحسن لسباق الدراجات، وتعرف هذه التظاهرة الرياضية الكبرى التي تدور أطوارها حاليا بمدينة بوجدور، مشاركة 12 من أجود الفرق المحترفة والمنتخبات الأجنبية بمجموع 60 دراجا يمثلون بلدان تونس وهولندا وسويسرا والكوت ديفوار ومصر وإسبانيا والسعودية والسنغال وإيطاليا، بالإضافة إلى المغرب الممثل بأربعة فرق وهي منتخبات “ألف” و”باء” و”الأمل” بالإضافة إلى منتخب “عصبة الصحراء لسباق الدراجات” الإسبانيين الأربعة الذين نطقوا الشهادتين أمام جموع المصلين هم لوبير كينيز- خوستو أوسكار- ميغيل سييرا- سالغادو أنريكي.

11014902_10202860893723109_473771124548759979_n 10390366_10202860884602881_3796203177594234715_n