إتلاف وحرق الأقراص المدمجة المقرصنة بالمطرح العمومي بمديونة بالدارالبيضاء

آخر تحديث : الجمعة 13 فبراير 2015 - 11:45 مساءً
2015 02 13
2015 02 13

دنيا بريس/ موسى محراز

تحت إشراف النيابة العامة لدى المحكمة الابتدائية الزجرية، وبحضور الامر بالصرف لدى المديرية الجهوية للجمارك بالدارالبيضاء والنواحي اضافة الى عناصر القيادة الجهوية للدرك الملكي بمنطقة مديونة، اقدمت المصالح الامنية المختصة صباح امس الخميس على مستوى المطرح العمومي بمديونة، على اتلاف وحرق ما يناهز العشرة الاف من الاقراص المدمجة المقرصنة، والتي سبق للمصالح الامنية من حجزها على مراحل عبر حملات تطهيرية، وذلك في اطار محاربة الظاهرة التي اضحت تعزو السوق السوداء والمحلات التجارية، مما يكبد المؤلفين وشركات التوزيع والإنتاج خسائر ماية جسيمة، ناهيك عن كون الظاهرة ساهمت وتساهم في حرمان خزينة الدولة من الأداء الضريبي. اما محاربة ظاهرة الاقراص المدمجة المقرصنة والتي همت النقط سالفة الذكر، واسفرت على حجز الكمية ومتابعة اصحابها وفقا للقانون، فقد جاءت بناء على عدة شكايات في الموضوع توصلت بها العديد من الجهات ذات الاختصاص تدعوا لمحاربة الظاهرة، ونخص بالذكر هنا شكايات ادارة المركز السينمائي المغربي والمركز المغربي لحقوق المؤلفين، والتي لقيت اذانا صاغية من لدن المصالح الامنية التي اشرفت على الحملات بالدوائر الترابية بكل من عمالات ومقاطعات الحي المحمدي أنفا ثم عين السبع.