إتلاف كميات كبيرة من السجائر وأزيد من 5730 كلغ من المخدرات بتطوان

آخر تحديث : الخميس 6 نوفمبر 2014 - 8:17 مساءً
2014 11 06
2014 11 06

دنيا بريس أشرفت لجنة مختلطة مكونة من ممثلين عن النيابة العامة والسلطات العمومية وإدارة الجمارك، أمس الأربعاء بتطوان، على عملية إتلاف أزيد من 5730 كلغ من مختلف أنواع المخدرات وكمية كبيرة من السجائر المهربة. فقد تم بمنطقة معزولة بضواحي مدينة تطوان إتلاف 4842 كلغ من مخدر الشيرا، و748 كلغ من مادة الكيف ومشتقاتها ، و183 كلغ من مادة (طابا) ونحو 2 كلغ من مخدري الكوكايين والهروين ، و1826 لفافة من المخدرات القوية معدة للاستهلاك ، و2688 وحدة من أقراص الهلوسة ، بالإضافة إلى 76 ألف وست علب من السجائر المهربة. وأكد قائد سرية الجمارك بولاية تطوان العقيد عبد القادر بطاني ، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء بالمناسبة ،أن هذه الكميات من المحجوزات ،التي تبلغ قيمتها الإجمالية 540 مليون درهم ، تم حجزها خلال عمليات مكافحة التهريب الدولي للمخدرات قامت بها مصالح الدرك الملكي والجمارك والأمن والبحرية الملكية بمواقع برية وبحرية مختلفة ، منها موقع باب سبتة ومناطق أخرى على مستوى اقليمي تطوان وشفشاون وعمالة المضيق الفنيدق . وأشار الى أنه تم في اطار مكافحة تهريب المخدرات على مستوى موقع باب سبتة بالخصوص إحباط 74 محاولة تهريب المخدرات منذ بداية السنة الجارية ، وحجز طن و500 كلغ من مخدر الشيرا وإيقاف 84 مهربا للمخدرات من ضمنهم 11 شخصا يحملون جنسيات أجنبية مختلفة .