اتحاد كتاب المغرب ينعي الكاتبة آمنة اللوه أرملة الشاعر المرحوم إبراهيم الألغي شقيق العلامة المختار السوسي

آخر تحديث : الإثنين 20 يوليو 2015 - 6:21 مساءً
2015 07 20
2015 07 20

نعى اتحاد كتاب المغرب، الأديبة والصحافية، أمينة اللوه، التي توفيت السبت بتطوان، عن سن تناهز التسعين سنة، وووري جثمانها الثرى الأحد. وأوضح بلاغ للمكتب التنفيذي للاتحاد أن الفقيدة من مواليد مدينة الحسيمة، وهي أرملة الشاعر المرحوم إبراهيم الألغي، شقيق العلامة المختار السوسي، مشيرا إلى أن نصها الرائد “الملكة خناثة قرينة المولى إسماعيل”، والذي نالت به سنة 1954 جائزة المغرب للآداب، يعد، حسب النقاد، أول نص يؤرخ لظهور “الرواية النسائية” المكتوبة باللغة العربية في المغرب العربي. وذكر البلاغ بأن الأديبة الراحلة نشأت في مدينة تطوان، حيث تلقت تعليمها الابتدائي والثانوي، قبل أن تلتحق بكلية الآداب بجامعة مدريد، حيث نالت الإجازة سنة 1957، ثم حصلت فيما بعد على دكتوراه الدولة في الآداب سنة 1978.، واشتغلت معلمة وأستاذة ومفتشة للتعليم النسوي بالرباط ونواحيها، وعضوا في اللجنة الملكية لإصلاح التعليم. ويتوزع إنتاج الراحلة، حسب البلاغ، بين عدد من المؤلفات منها كتاب عن الطفولة المغربية، وكتاب عن “تاريخ التعليم العربي بأقاليم المغرب الشمالية”، وكتاب عن سيرة أخوالها الخطابيين الورياغليين. ومع