اختتام فعاليات المهرجان الإقليمي للفيلم الوثائقي المنضم من طرف جمعية علوم الحياة والأرض بسوس

آخر تحديث : الثلاثاء 28 أبريل 2015 - 12:44 صباحًا
2015 04 28
2015 04 28

اكادير/ عبد الرحيم أوخراز اختتمت يوم السبت 25 ابريل 2015 بالمدرسة الوطنية للتجارة والتسيير ENCG باكادير فعاليات المهرجان الإقليمي للفيلم الوثائقي في إطار المشروع الجديد لتنشيط الأندية التربوية المدرسية من خلال محطة الأميرة للا عائشة لرصد الزلازل لأغراض تربوية التي تحتضنها جمعية علوم الحياة والأرض بسوس َASVTS. وهو المشروع الذي يحمل عنوان “لكي لا ننسى” ويتمحور حول إنجاز الأندية في المؤسسات الإعدادية لمجموعة من الأنشطة تنتهي بتقديم فيلم وثائقي حول مدينة أكادير في علاقتها بالزلزال المدمر لسنة 1960. ويذكر أن الجمعية خصصت يوما كاملا لأعمال لجنة التحكيم التي بتت في إنتاجات المؤسسات التي قدمت أفلامها للتباري ضمن هذا المشروع واختارت أجود الأفلام، تم الإعلان عنها في هذا الحفل من طرف رئيسة لجنة التحكيم السيدة كاترين بيدولت، وقد جاءت النتائج على الشكل التالي: الرتبة الأولى أحرزتها الثانوية الإعدادية علي بن ابي طالب وعادت الرتبة الثانية لإعدادية 20 غشت وفازت إعدادية الكويرة بالرتبة الثالثة، وقد تخلل حفل التتويج هذا تقديم فقرات غنائية لتلميذات إعدادية 20 غشت نالت إعجاب الحاضرين الذين ثمنوا هذه المبادرة الرائدة، واختتم الحفل بتوزيع شواهد تقديرية على جميع المؤسسات المشاركة. في حين ستنظم لفائدة الفرق الفائزة رحلة علمية للرباط لزيارة المعهد الوطني للجيوفيزياء وهي المؤسسة التي تراقب الحركات الزلزالية لتراب المملكة.

IMG_2950 IMG_2961 IMG_3006