استقالة من الاتحاد المغربي للشغل والتحاق بالمنظمة الديمقراطية للتعليم

آخر تحديث : السبت 12 ديسمبر 2015 - 10:33 مساءً
2015 12 12
2015 12 12

توصلت جريدة ” دنيا بريس ” ببلاغ نقابي اعلنت من خلالها مجموعة من اعضاء المكتب التنفيذي للجامعة الوطنية للتعليم، واعضاء المكتب الوطني لاطر الادارة التربوية، واعضاء اللجنة الادارية للجامعة الوطني للتعليم المنضوية تحت لواء الاتحاد العام للشغالين، عن استقالتهم والتحاقهم بالمنظمة الديمقراطية للتعليم، وهذا نص البلاغ: على اثر انسحاب المناضل عبد الواحد بودهن عضو اللجنة الادارية للجاماعة الوطنية للتعليم ـ الاتحاد المغربي للشغل ـ، وكاتب جهوي للجهة الشرقية، والذي هز اركان الاتحاد بفوزه الكبير بجميع مناديب الجهة. بصفتنا اعضاء من المكتب التنفيذي للجامعة الوطنية للتعليم (ا.م.ش) واعضاء من المكتب الوطني لاطر الادارة التربوية (ا.م.ش) واعضاء اللجنة الادارية للجامعة الوطنية للتعليم، نحصر بالذكر لا الحصر كل من: محمد النفاعي عضو المكتب التنفيذي جهة الشاوية ورديغة ـ عبد العاطي الواتيقو عضو المكتب الوطني لاطر الادارة التربوية جهة دكالة عبدة ـ بوشتى حسوني عضو المكتب الوطني الادارة التربوية جهة فاس بولمان ـ محمد لهوير كاتب جهوي سابق لجهة فاس بولمان تازة، وحسين الطالبي عضو المكتب التنفيذي للجامعة الوطنية للتعليم عن جهة الرباط زمور زعير القنيطرة، والجميع اعضاء اللجنة الادارية للجامعة الوطنية للتعليم. نعلن للراي العام المحلي والجهوي والوطني انسحابنا من الجامعة الوطنية للتعليم المنضوية تحت لواء الاتحاد المغربي للشغل، احتجاجا على مجموعة من المممارسات والتجاوزات الخارجة عن الشرعيةالتنظيمية والقانونية التي تعرفها الجامعة الوطنية للتعليم في كاتبها الوطني الذي حول النقابة الى صراعات شخصية مع مناضلات ومناضلي الجامعة، وسنعمل على توضيح جميع الحيثيات في ندوة صحفية سنعلن عن تاريخها بالمنظمة الديمقراطية للشغل. ونعلن احتجاجنا على الممارسات اللامسؤولة واللاديمقراطية التي تعرض لها لها الاخ بودهن عبد الواحد القيادي الحالي بالمنظمة الديمقراطية للشغل، وعضو المكتب الوطني للمنظمة، وتضامنا مع القيادي الاخ الحسين الطالبي عضو المكتب التنفيذي سابقا للجامعة الوطنية للتعليم (ا.م.ش)، ونائب الرئيس للتعلضدية العامة للتربية الوطنية، وما تعرض له جراء فضحه ما يروج من اختلاسات مالية داخل التعاضدية للتعليم.