اعتقال احد المشتبه بهم في ارتكاب جريمة جماعة تزي نتاست ضواحي تارودانت

آخر تحديث : الإثنين 9 فبراير 2015 - 6:10 مساءً
2015 02 09
2015 02 09

دنيا بريس/ موسى محراز بعد يومين من اكتشاف جثة فقيه دوار مسجد دوار زوزماط بالجماعة القروية تزي نتاست قيادة تافنكولت ضواحي تارودانت، تمكنت بعد زوال اليوم الاثنين عناصر الدرك الملكي بكل من المركز الترابي لاود برحيل وفرقة عن المركز القضائي بسرية تارودانت، من الوصول الى احد المشتبه بهم في ارتكاب الجريمة البشعة التي ذهب ضحيتها فقيه وامام المسجد، ويتعلق الامر بشاب كانت الشكوك تحوم حوله منذ اولى تصريحاته التي كانت متضاربة، ناهيك عن علامات الارتباك التي كانت ظاهرة على محياه المتهم وهو يدلى باقواله حول النازلة، وحسب مصادر امنية فان انكاره للتهمة المنسوبة لم يدم سوى ساعات قليلة حتى عاد الى رشده واعترف بكل تلقائية بما اقترفت يداه، مؤكدا على ان الجريمة المتركبة في حق الفقيه كانت بدافع سرقة مبلغ مالي، مضيفا الى هناك شخصين اخرين ساهما بدورهما في ارتكاب الجريمة النكراء التي اهتز لها الدوار، محددا هويتهما كاملة. بالمقابل وبعد اعتقال الظنين، تمت احالته على الفور في اتجاه سرية الدرك بتارودانت حيث البحث معه في تفاصيل الجريمة، هذا في الوقت الذي لا زال البحث جاريا على المتهمين الاخرين.