اعتقال مغربي دفعته “الترمضينة” لاحتجاز زوجته داخل سيارة

آخر تحديث : الثلاثاء 7 يوليو 2015 - 12:00 صباحًا
2015 07 07
2015 07 07

اعتقلت السلطات الإيطالية، يوم السبت، مهاجرا مغربيا، لفحته “الترمضينة” ونسى زوجته داخل سيارته بعدما أوصد عليها الأبواب والزجاج قبل أن تنجدها عناصر أمنية التي حالت دون اختناقها. لم يدر زوج مغربي، 63 سنة، في مدينة “بارونا” الإيطالية أن رمضان أخذ منه مأخذه وجعله ينسى زوجته التي كانت ترافقه على متن سيارته داخل هذه الأخيرة، قرب مكان عمله. وإذ أن درجات الحرارة في مدينة بارونا بلغت أول أمس السبت، مستويات قياسية، فإن الرجل نسي زوجته داخل السيارة وأوصد عليها الأبواب والنوافذ وهي التي كانت متقابلة مع الشمس التي تتوسط كبد السماء، مما جعل السيارة تفور في درجة حرارة بلغت 50 درجة، مما عجل باختناق السيدة التي راحت تصرح إلى أن خارت قواها. ونقلت صحيفة Milano Today الإيطالية أن أحد العاملين في المصنع حيث يشتغل الزوج “المرمضن” هو من استدعى عناصر الأمن التي حلت على عجل بعين المكان وكسرت نوافذ السيارة لنقل السيدة التي انهارت بسبب الصوم والعطش إلى المستعجلات. واعتقلت السلطات الإيطالية الزوج المغربي، بعدما كشفت الزوجة حين استفاقتها داخل المستشفى أنها دخلت في نقاش حاد مع زوجها حول علاقة عاطفية تربط بسيدة أخرى، قبل أن يترجل من السيارة نحو مكان عمله تاركا إياها في الداخل ثم أوصد عليها الباب والزجاج في محاولة منه تأديبها لكونه “مرمضن”.

وكالات