الأكاديمية الجهوية لسوس ماسة توضع في شان مقال ” حالة استنفار بأكاديمية سوس على خلفية تورط إداريين في فضيحة توقيف الاقتطاعات “

آخر تحديث : الثلاثاء 24 أكتوبر 2017 - 12:35 صباحًا
2017 10 24
2017 10 24
دنيا بريس

توصلت ” الجريدة ” بتوضيح من الاكاديمية الجهوية للتربية والتكوين بجهة سوس ماسة، وذلك ردا على مقال تناقلته بعض المواقع الالكترونية وبعض الجرائد الوقية، من خلاله اوضح المكلف بتصريف اعمال الاكاديمية ما يل:

على اثر نشر مقال ” توقيف اقتطاعات بالأكاديمية سوس ماسة “، وبناء على المعطيات المتوفرة لدى قسم تدبير الموارد البشرية بالأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة سوس ماسة، نورد التوضيحات الاتية:

ـ المعنية بالامر قدمت للإدارة شهادة  طبية مدتها 18 يوما ابتداء من 26 /4/2017،

ـ كما هو معمول به، قامت الإدارة بجميع الإجراءات اللازمة في هذا الشأن،

°تم استدعاء المعنية بالأمر لإجراء فحص طبي مضاد بتاريخ 9/05/2017،

° نم تحديد يوم 10 /05/2017 من لدن اللجنة الطبية الإقليمية بأشتوكة أيت باها كتاريخ الفحص الطبي المضاد،

° بتاريخ 11/05/2017، توصلت الإدارة بإرسالية تضم ملف المعنية بالأمر دون قرار، لكونها لم تستجب للفحص الطبي،

° بتاريخ 15/05/2017، وبناء عليه تم استفسارها حول سبب عدم الاستجابة للفحص الطبي المضاد،

بعد توصلها بجواب المعنية المؤرخ في 25/05/2017، ونظرا لعدم اقتناع الإدارة بما جاء في الرد، بوشرت مسطرة الاقتطاع من الأجرة وفق ما تنص عليه التشريعات المعمول بها، وتم إشعار المعنية بالأمر بالاقتطاع من أجرتها بتاريخ 01/06/2017،

وإذ تقدم الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة سوس ماسة هاته التوضيحات، فإنها تؤكد حرصها على التطبيق السليم للقوانين والتنظيمات الجاري بها العمل.