الأمن يتعقب ناشري إشاعة حول وجود عصابة تنشر السيدا

آخر تحديث : الأربعاء 2 ديسمبر 2015 - 1:26 صباحًا
2015 12 02
2015 12 02
الأمن يتعقب ناشري إشاعة حول وجود عصابة تنشر السيدا
Syringes

يتعقب رجال الأمن المتورطين في تعميم رسالة عبر شبكات التواصل الاجتماعي، وخاصة الواتساب، وتحذر من أشخاص يقومون بنقل فيروس السيدا بين المواطنين عن طريق اجراء فحص لكشف داء فقدان المناعة المكتسبة السيدا. وكشفت مصادر أمنية أنه مباشرة بعد وصل إلى إلى علم السلطات الأمنية خبر الرسالة، التي تفيد بأن أشخاصا يقومون بنشر فيروس السيدا بين المواطنين عن طريق الحقن، بدعوى تقديم المساعدة الطبية المجانية، تم فتح تحقيق في الموضوع، حيث تبين أن الخبر مجرد إشاعة ولا أساس له، مضيفة أن الأجهزة الأمنية تبحث حاليا عن مسرب الرسالة أو المتورطين. وذكرت المصادر أن الرسالة ظهرت أول الأمر في مصر، حيث تسببت في حالة هلع كبيرة، قبل أن تطمئن السلطات المصرية المواطنين، قبل أن يجري تعميمها في المغرب. ويأتي انتشار هذه الرسالة بالتزامن مع تخليد اليوم العالمي لمحاربة السيدا، الذي يصادف فاتح دجنبر من كل سنة، وأيضا في الوقت الذي يشهد فيه المغرب حالة من استنفار بسبب التهديدات الإرهابية، حيث تقول الرسالة أن هؤلاء الأشخاص هم من “داعش” ويريدون تصفية المغرب بأكلمله من خلال نشر الفيروس. المصدر/ اليوم 24