التحقيق مع حارس ضيعة اميرية في شان سرقة اكياس اسمدة فلاحية ضواحي تارودانت

آخر تحديث : الأحد 21 يونيو 2015 - 12:43 مساءً
2015 06 21
2015 06 21

موسى محراز تحت تكتم شديد، باشرت فرقة تابعة للمركز القضائي تحت اشراف عميد سرية الدرك بتارودانت، تحقيقا قضائيا في شان سرقة ما يفوق 30 كيسا من الاسمدة الفلاحية من ضيعة في أميرية، الكائن مقرها على مستوى الطريق الفاصلة بين تارودانت واولاد برحيل مرورا بالجماعة القروية اولاد عيسى. فصول البحث التمهيدي التي دخلت اطوارها النهائية، جاءت على اثر شكاية في الموضوع، تقدم بها المسؤولون على تسيير شؤون الضيعة الفلاحية التي تعرضت للسرقة يوم 16 يونيو، بناء على شهادة الحارس الليلي للضيعة، من خلها اتهم اشخاصا مجهولين بالهجوم عليه وتمكنوا من سرقة الاكياس المذكورة، ومع بداية البحث مع المعني بالامر، ظل المصرح لفترة قصيرة متشبثا باقواله المدلى بها والمدونة بمحضر تصريحاته، قبل ان يتراجع على اقواله السابقة، وذلك بعد محاصرته بجملة من الاسئلة من طرف المصالح الامنية للدرك، حيث لم يستقر على حال، وفي انتظار ما ستسفر عنه نتائح البحث التمهيدي وحسب مصدر موثوق، فان الشكوك تحوم حول الظنين كونه وراء العملية.