الشرطة تستخدم السلاح لصد هجوم كلب خطير

آخر تحديث : الثلاثاء 6 ديسمبر 2016 - 1:52 صباحًا
2016 12 06
2016 12 06

اضطر عناصر الشرطة بالمنطقة الإقليمية للأمن بتمارة، زوال يوم الاثنين، إلى إطلاق سبع رصاصات من سلاحهم الوظيفي لصد الهجوم الذي تعرضوا له من طرف كلب من صنف خطير، وذلك أثناء تدخلهم لتوقيف شخص متورط في قضية اختطاف واحتجاز فتاة قاصر.

وأوضح بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني أنه حسب المعلومات الأولية للبحث، فقد تدخلت عناصر الشرطة بمدينة تمارة لتوقيف شخص من ذوي السوابق القضائية العديدة، كان يحتجز فتاة، تبلغ من العمر 16 سنة، داخل مسكنه بدوار “الجديد”، غير أنه أبدى مقاومة عنيفة باستخدام سكين من الحجم الكبير، كما قام بتحريض كلب من صنف خطير، وهو ما اضطر عناصر الشرطة لاستخدام سلاحهم الوظيفي وتصويب سبع رصاصات في اتجاه الكلب الذي هاجمهم.

وأضاف المصدر أنه تم تحرير الفتاة المحتجزة وإحالتها على المستشفى للتحقق من سلامة وضعها الصحي، كما تم إشعار المصالح البيطرية لاتخاذ الإجراءات الوقائية في حق الكلب المصاب، بينما تم الاحتفاظ بالمشتبه فيه تحت تدبير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة.