الفرع الإقليمي لرابطة الحكم الذاتي للأقاليم الصحراوية بأكادير يثمن الخطاب الملكي

آخر تحديث : الأحد 16 نوفمبر 2014 - 9:56 مساءً
2014 11 16
2014 11 16

دنيا بريس

تخليدا للذكرى 39 للمسيرة الخضراء المظفرة وبناء على الخطاب الملكي بتاريخ 6 نونبر 2014، عقد مكتب الفرع الإقليمي لرابطة الحكم الذاتي للأقاليم الصحراوية بأكادير، اجتماعا لدراسة محتوى وأبعاد الخطاب الملكي الذي يعتبر دفعة قوية وحاسمة في قضية وحدتنا الترابية. لذلك يعلن المكتب الإقليمي باسم هشام العابد أصالة عن نفسه ونيابة عن باقي أعضاء المكتب بأكادير، تأييده لمضامين الخطاب الملكي ويدعو كما جاء في البيان تثمين الطرح الخاص بتفعيل الجهوية المتقدمة للأقاليم الجنوبية المبنية على الغيرة الوطنية الصادقة بعيدا عن كل تعصب قبلي، التنويه بالتكافل الاجتماعي على مستوى جهات المملكة وعلى مستوى كل فرد قدم تضحية مادية أو معنوية في سبيل تنمية أقاليمنا الجنوبية، دعوة المكتب كافة المسئولين الاهتمام بعائلات وأرامل الجنود الذين قدموا أرواحهم في سبيل القضية الوطنية، المطالبة بتفعيل المحاسبة في حق كل من سولت له نفسه المتاجرة بالقضية الوطنية والذين جعلوا من نمط التدبير مجالا لاقتصاد الريع والامتيازات الخاصة المجانية. من جهة أخرى، أدان المكتب في بيانه ما اسماه بالتمرد بجميع أنواعه والتخريب الذي يطال الممتلكات الخاصة والعامة، مع التأكيد بالتصدي لهذه التصرفات والضرب بشدة على المخربين والخونة، هذا بالإضافة إلى المطالبة بتشجيع كل مكونات المجتمع المدني، من جمعيات ومنظمات الى مضاعفة الجهود والعمل بجدية للدفاع عن مشروع الحكم الذاتي لحل عادل وأخير للقضية الوطنية والوقوف في وجه المنظمات الدولية التي تسعى لغير ذلك.