الكاف تفاضل بين الغابون وأنغولا ونيجيريا لاحتضان الكان

آخر تحديث : الإثنين 10 نوفمبر 2014 - 1:25 صباحًا
2014 11 10
2014 11 10

دنيا بريس بعد إصرار الحكومة المغربية على قرارها بتأجيل تنظيم كأس إفريقيا إلى إشعار آخر بحجة وباء إيبولا، و البيان الذي أصدرته وزارة الشبيبة و الرياضة المغربية الذي اتخذت فيها قرارها الأخير برفض تنظيم البطولة مطلع 2015 و تأجيلها الى 2016، أصبحت الكاف في وضعية حرجة للتعامل مع الوضع في ظل رغبتها في تنظيم البطولة في وقتها المحدد و الوفاء بالتزاماتها مع الممولين و الهيئات الراعية للبطولة، أرسلت هيئة عيسى حياتو بيانات عاجلة للدول الراغبة في تنظيم البطولة لحضور اجتماع القاهرة يوم الاثنين عاشر نونبر. من جهة أخرى كشف المالي أمادو دياكيتي عضو اللجنة التنفيذية في الكاف أن كأس إفريقيا 2015 ستقام في موعدها، حيث أشار أن الكاف لديه دولة بديلة عن المغرب لاستضافة البطولة، ولكن دون أن يسمي هذه الدولة التي من المقرر ان يتحدد هويتها غدا، هذا كما أعرب دياكيتي عن اندهاش الاتحاد الإفريقي من قرار المغرب المتعلق بتأجيل البطولة بسب وباء الإيبولا، مؤكدا أن هذه الأسانيد لم تقنع الكاف خاصة وان المغرب ستستضيف الشهر المقبل مونديال ألأندية ملمحا في الوقت ذاته إلى إمكانية أن تتعرض الجامعة الملكية لعقوبة قاسية.قد تقضي بإقصائه من المنافسات القارية لبطولتين متتاليتين هذا و بعد أن خاطب الإتحاد الإفريقي الفاف واتحادات كرة القدم المصرية واتحادات السودان وجنوب إفريقيا والغابون غانا كينيا وزيمبابوي للأخذ برأيهم عن احتمال إقامة البطولة بأراضيهم، إلا أن هذا الطلب قوبل بالرفض من قبل رئيس الفاف محمد روراوة والاتحادية المصرية والسودانية واتحاد جنوب إفريقيا، وعدم صدور قرار رسمي من غانا وكينيا وزيمبابوي، جعل الكاف تنظر بعين الاعتبار لطلبات كل من أنغولا و نيجيريا اللذان طلبا رسميا تنظيم البطولة و تعويض المغرب في إجراء النسخة 30 من النهائيات. من جهة أخرى من المنتظر أن يجتمع يومه الاثنين أعضاء الاتحاد الإفريقي لكرة القدم ” الكاف ” في العاصمة المصرية القاهرة في اجتماع طارئ لحسم مصير إقامة كان 2015، وذلك بعد إصرار وزارة الشبيبة و الرياضة المغربية على قرار التأجيل بحجة وباء إيبولا، هذا و ستدرس الكاف في اجتماعها المقرر غدا الخيارات المتاحة أمامها و لو ان الكفة تميل للاتحاد الأنغولي الجاهز لاحتضان مثل هاته التظاهرة بتوفره على الهياكل القاعدية و الملاعب اللازمة بعدما احتضن كان 2010 مثله مثل الغابون التي احتضنت بطولة 2012، فيما يبقى خيار التأجيل الذي طلبته المغرب خيارا أخيرا و لو انه من غير المرجج أن تتجه الكاف لهذا الخيار خوفا على سمعتها. ج ش ج