المديرية الجهوية للتربية والتكوين بجهة سوس ماسة توضح…

آخر تحديث : الأحد 15 يناير 2017 - 12:52 صباحًا
2017 01 15
2017 01 15

فلقد تلقت الأكادميية الجهوية للرتبية  والتكوين جهة سوس ماسة باستغراب إحقام الاسم الشخصي العائلي لمدير هاته الاكاديمية في احدى التعاليق على هامش الندوة التي نظمتها ثلاث نقابات تعليمية يوم السبت 07 يناير 2017 حول التعليم العمومي، وجرى الترويج لتلك الادعاءات بعدد من الوسائط التواصلية، ومحاولة البعض اثارة البلبلة والتشويش.

وعليه تود الاكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة سوس ماسة، أن تتقدم بالحقائق الآتية:

1ـ الادعاء المزعوم المروج له عبر الوسائط التواصلية عار من الحقيقة ولا صلة لمدير الاكاديمية به من قريب أو من بعيد.

2ـ  لا علاقة لمدير الاكاديمية سواء بصفته الشخصية أو الإدارية والوظيفية والمهنية بما تم الترويج له.

3 ـ إن إدارة الاكاديمية تتعامل بقدم المساواة وبنفس التقدير مع كل الهيئات النقابية المتصلة بالقطاع ، ومع كل شركاء منظومة التربية والتكوين.

وإذ تقدم الاكاديمية هذه الإفادات، فانها تحتفظ بحقها في المتابعة القضائية  لكل من يسعى للتشويش أو التأثير بعدة وسائل من اجل النيل من شرف الأشخاص أو المؤسسات أو الهيئات بوسائل ذنيئة يبقى هذا القط%D