المركز الجهوي للأنكولوجيا بالحسيمة يواصل أداء خدماته لساكنة المنطقة منذ سنة 2008 إلى اليوم

آخر تحديث : الجمعة 26 مايو 2017 - 8:44 صباحًا
2017 05 26
2017 05 26
رشيد خوداري

على إثر التساؤلات التي وردت في شريط فيديو تداولته بعض مواقع التواصل الاجتماعي فيما يخص مركز الانكولوجيا بالحسيمة، فإن المديرية الجهوية للصحة بجهة طنجة تطوان الحسيمة تقدم للرأي العام التوضيحات التالية:

دشن صاحب الجلالة الملك محمد السادس، نصره الله وأيده، المركز الجهوي للأنكولوجيا بالحسيمة يوم 25 يوليوز 2008، وتم إنجازه من طرف مؤسسة محمد الخامس للتضامن بشراكة مع وزارة الصحة ووكالة الإنعاش وتنمية أقاليم الشمال ومجلس الجهة. ومنذ ذلك الحين وهو يقدم خدمات طبية علاجية لفائدة ساكنة الإقليم والمناطق المجاورة بدون انقطاع، حيث يتوفر على 10 أطقم طبية متخصصة في علاج داء السرطان بنوعيه الإشعاعي والكيميائي.

وعلى سبيل الذكر لا الحصر، فقد بلغ عدد الاستشارات الطبية خلال فترة ما بين أكتوبر 2008 و2016: (عدد الاستشارات الطبية: 33153 -عدد الحصص بالعلاج الكيميائي:16876 – عدد الحصص بالعلاج الإشعاعي :8445).

وبالإضافة إلى هذه الخدمات المقدمة، تمت برمجة إعادة تأهيل وتجهيز مركز الانكولوجيا بمدينة الحسيمة بتجهيزات ومعدات حديثة، كاقتناء تقنية العلاج بالأشعة ثلاثية الأبعاد في إطار برنامج منارة المتوسط 2015-2019 وبشراكة مع مجلس الجهة بتكلفة مالية بلغت 12 مليون درهم، وذلك للرفع من جودة الخدمات وتحسين ولوجها وتقريبها لساكنة المنطقة، حيث ستمكن من تخفيف عناء تنقل المرضى إلى مراكز أخرى.

وبذلك فإن وزارة الصحة تؤكد أن المركز الجهوي للأنكولوجيا بالحسيمة يواصل أداء خدماته لساكنة المنطقة منذ سنة 2008 إلى اليوم، كما أن المسؤولين بالوزارة يبذلون كل الجهد لتطوير الخدمات داخل هذا المركز المختص في أمراض السرطان، بحسب الإمكان، سواء من حيث تزويده بالموارد البشرية المختصة أو من حيث توفير التجهيزات والتقنيات الحديثة.