المغرب يطالب بفتح تحقيق إثر التفجير الذي وقع أمام سفارتها في طرابلس

آخر تحديث : الثلاثاء 14 أبريل 2015 - 12:35 صباحًا
2015 04 14
2015 04 14

طلبت المملكة المغربية الاثنين 13 أبريل، من السلطات الليبية فتح تحقيق إثر التفجير الذي وقع أمام سفارتها في طرابلس، ووصفت الرباط العاصمة الليبية بالمنطقة الإجرامية. وأعربت المغرب في بيان أصدرته وزارة الخارجية المغربية عن قلقها، لهذا العمل الإرهابي، الذي يشكل انتهاكا صارخا للقانون الدولي والممارسة الدبلوماسية، حسب ما أصدرته. ودعت الحكومة المغربية السلطات الليبية إلى إجراء تحقيق لتحديد ملابسات هذا العدوان الإجرامي والكشف عن مرتكبيه. ووقع الانفجار الذي تبناه تنظيم “داعش”، عند بوابة سفارة المغرب في العاصمة الليبية طرابلس، فجر الاثنين 13 أبريل/ نيسان. وقال مسؤول أمني إن قنبلة انفجرت عند بوابة السفارة مما أدى إلى وقوع بعض الأضرار دون إصابة أحد. وألحق الانفجار أضرارا بالبوابة وبمبنى سكني مجاور لمبني السفارة. وحسب وسائل الإعلام الليبية، أكد شهود عيان أنه جرى استهداف الباب الرئيسي للسفارة، وكان التفجير بعيدا عن حرس السفارة. وتقع السفارة المغربية قرب السفارة السويسرية في منطقة تقاطع شارعي بن عاشور والظل.

MDF60033 ن