اليوم.. الحجاج يتوافدون على منى لقضاء “يوم التروية”

آخر تحديث : الثلاثاء 22 سبتمبر 2015 - 6:38 مساءً
2015 09 22
2015 09 22

تبدأ قوافل حجاج بيت الله الحرام، اليوم الثلاثاء، فى الصعود إلى مشعر منى، لقضاء يوم التروية، اقتداء بسنة المصطفى «صلى الله عليه وسلم»، استعدادا للوقوف على صعيد عرفات، غدا الأربعاء. وأكملت السلطات السعودية، استعداداتها وسط خدمات متكاملة ونوعية، لاستقبال قرابة مليونى حاج فى 160 ألف خيمة، مكيفة ومزودة بأنظمة إنذار متطورة، داخل مشاعر منى. كما أكملت وزارة الحج السعودية وجميع القطاعات التى تشرف عليها استعداداتها لخدمة حجاج بيت الله من حيث الاستقبال والنقل إلى منى، إضافة إلى الإسكان والإعاشة. واتخذت السلطات الصحية السعودية، مجموعة من الاحترازات والإجراءات الوقائية والعلاجية، تمثلت فى تجهيز 18 فريقا استقصائيا وبائيا فى مستشفيات منى الطوارئ، ومنى الوادى، ومنى الجسر، ومنى الشارع الجديد. ونشرت السلطات 3 آلاف من عناصر الدفاع المدنى، ضمن 49 وحدة تغطى جميع أرجاء مشعر منى، بخدمات الإطفاء والإنقاذ والإسعاف، إضافة إلى 276 دراجة نارية تتولى أعمال الإشراف الوقائى، ومتابعة اشتراطات السلامة فى مخيمات الحجيج. وراجع رئيس بعثة الحج الرسمية، الدكتور محمد مختار جمعة وزير الأوقاف، إجراءات تصعيد نحو 63 ألف حاج مصرى من حجاج السياحة والجمعيات والقرعة، مستعرضا البيان المقدم من رئيس كل بعثة بأعداد الأتوبيسات، وأسماء المندوبين المرافقين للحجاج، واللجان الخاصة بمراقبة حركة ضيوف الرحمن طوال فترة أداء المناسك. وكلف رئيس البعثة، رؤساء البعثات النوعية، «سياحة – قرعة – جمعيات –صحة» بإعلان حالة الاستنفار بين أعضائها للإشراف على عمليات التصعيد إلى عرفات، والنفرة إلى المزدلفة ومنى، من خلال منظومة متكاملة من الخدمات حتى لا يتعرض أى حاج مصرى لأى مشكلة تعكر عليه صفوة فى أداء المناسك بسهولة ويسر. وقبل يومين من التصعيد لعرفات، وجه جمعة، رسائل إلى الحجاج المصريين بضرورة التمسك بالجماعة فى كل مناسك الحج، ونقل للحجاج تحيات الرئيس عبدالفتاح السيسى. وفى بعثة الحج السياحى، عقد محمد شعلان، وكيل أول وزارة السياحة المشرف العام على الحج السياحى، اجتماعا تنسيقيا، بحضور إيمان قنديل، وكيل وزارة السياحة للرقابة على الشركات، وخالد المناوى، رئيس غرفة شركات السياحة، وباسل السيسى، رئيس لجنة السياحة الدينية، لاستعراض استعدادات البعثة لتصعيد أكثر من 29 ألفا من حجاج السياحة بأتوبيسات مكيفة. وطالب شعلان أعضاء البعثة باليقظة الدائمة والاستمرار فى المرور على أماكن حجاج السياحة، والاستماع إلى شكاوى الحجاج من خلال اللقاءات المباشرة، والتحقيق فورا فى أى مشكلة قد تظهر والعمل على إزالة أسباب الشكوى أولا، بهدف تحقيق الراحة والاستقرار لضيوف الرحمن. وفى السياق، أعلن الدكتور هشام عطا، رئيس البعثة الطبية للحج، أمس، عن زيادة عدد حالات الوفاة بين الحجاج المصريين إلى ١٧ حالة، موضحا أن أغلب الوفيات وقعت وسط عد من كبار السن المصابين بأمراض مزمنة، وتراوحت أسباب الوفاة بين هبوط حاد بالدورة الدموية ومضاعفات إصابات سرطانية بالكبد والقولون. وقال عطا، فى بيان صادر عن الوزارة، إنه لا توجد أية أمراض وبائية بين الحجاج المصريين فى الأراضى المقدسة، لافتا إلى أن عدد الحالات التى ترددت على العيادات الخارجية التابعة للبعثة الطبية بلغت ٣٥٣٩٣ حالة حتى الآن، منهم ٣٣٠٨٩ حالة بمكة المكرمة، ١٣٧١ حالة بالمدينة المنورة ٩٣٣ حالة بمدينة جدة. وأشار إلى أن عدد الحجاج المصريين، الذين دخلوا إلى المستشفيات السعودية بلغوا ٩٨ حالة، مازال يخضع ٥٣ حالة منها للعلاج بينما خرجت ٤٥ حالة بعد تحسنها، فيما خضعت ٥٣ حالة لجلسات الغسيل كلوى.