انتحار حارس امن خاص داخل شقة بعمارة تيفاوين بأكادير

آخر تحديث : الأحد 15 فبراير 2015 - 1:35 صباحًا
2015 02 14
2015 02 15

دنيا بريس/ موسى محراز اهتز محيط جنبات عمارة تيفاوين وسط مدينة أكادير في حدود الساعة الخامسة من مساء اليوم السبت، على وقع عملية انتحار ناجحة، ذهب ضحيتها في ظروف غامضة شاب في عقده الثالث من العمر. وحسب مصادر علمية فبعد سماع صراخ من داخل شقة مفروشة، وبعد عدة محاولات من اجل اقتحام الباب الرئيسي لهذه الأخيرة، لم تفلح معها ايادي ذوي النيات الحسنة، حينها تم اخطار المصالح الامنية بالحادث، وعلى وجه السرعة هرعت فرقة النجدة الى عين المكان، حيث تقرر وبناء على تعليمات النيابة العامة في الموضوع، تم كسر قفل الباب، حيث تم العثور على جثة الهالك والحبل ملفوف حول عنقه، مع وجود اشارات تؤكد وحسب ذات المصدر ان الضحية اقدم على عملية انتحار، ونظرا لوزنه اضافة حالة الحبل، سقط أرضا، وبعد معاينة الجثة واخذ عينة من الصور، احيلت جثة الضحية نحو مستودع الاموات بستشفى الحسن الثاني باكادير قصد خضوعها لتشريح طبي لعمرفة الاسباب الحقيقية للوافاة، والى حد كتابة هذه السطور لازالت ظروف الحادث غامضة، في حين تم تحديد هوية الهالك، ويتعلق الامر بشاب لم يتجاوز عمره الثلاثين سنة ويعمل كحارس أمن خاص،