انزكان: تاماينوت تنظم ندوة وطنية حول القانون التنظيمي للأمازيغية بمشاركة عدد من ابرز الخبراء والباحثين

آخر تحديث : الخميس 3 مارس 2016 - 12:35 صباحًا
2016 03 03
2016 03 03

محمد امنون

في اطار الحراك والنقاش المفتوح حول موضوع القانون التنظيمي للأمازيغية بين مختلف مكونات الحركة الأمازيغية، وكذلك حول مختلف القضايا المرتبطة بها في ظل الدستور الجديد. تنظم منظمة تاماينوت فرع إنزكان ندوة وطنية تحت شعار “من أجل قانون تنظيمي فعال وعادل ومنصف لتنزيل الطابع الرسمي للأمازيغية” يوم السبت 12 ماس 2016 على الساعة الثالثة بعد الزوال بالمسرح البلدي بإنزكان. وعلاقة بالموضوع اكد مصدر مقرب من تامينوت أن الندوة جزء من المعركة الترافعية للحركة الامازيغية وحلفائها، معركة تفرض تقديم مقترحات بديلة لكل التحديات الجديدة بالحوار والنقاش والتفاوض والترافع من أجل تنزيل ديمقراطي للقوانين التنظيمية المرتبطة بالأمازيغية في الدستور الجديد. وحسب بلاغ صادر عن المنظمة، فالندوة ستعرف مشاركة مجموعة من المهتمين والأساتذة الباحثين، على راسهم كل من الأستاذ أحمد عصيد عن المرصد الأمازيغي للحقوق والحريات وعبد الله حيتوس عن منظمة تاماينوت و التيجاني الهمزاوي عن الشبكة الأمازيغية من أجل المواطنة وعبد الله أوباري عن جمعية تامزيغت لكل المغاربة والحسين أيت باحسين عن الجمعية المغربية للبحث والتبادل الثقافي. الى ذلك وفي تصريح للسيد محمد المخ رئيس منظمة تامينوت فرع انزكان اشار ان هذه الندوة تأتي في إطار النقاش الوطني الدائر حاليا حول القانونين التنظيميين المتعلقين بالمجلس الوطني للغات والثقافة المغربية وتفعيل الطابع الرسمي للغة الأمازيغية خاصة بعد تشكيل لجنة للتشاور حول الأول وفتح عنوان الكتروني “حكومي” لتلقي المقترحات حول الثاني وما صاحب ذلك من نقاش حاد بسبب تأخر الحكومة في فتح النقاش حول هذين القانونين رغم أهميتهما وحساسيتهما وبسبب أسلوب الحكومة في التعاطي مع هذا الموضوع البعيد كل البعد عن مبدأ المقاربة التشاركية.