انعقاد الدورة 8 للمهرجان الدولي للفيلم الوثائقي بخريبكة ما بين 19 و 22 دجنبر 2016

آخر تحديث : الأحد 18 ديسمبر 2016 - 12:32 صباحًا
2016 12 18
2016 12 18

من المرتقب أن تنطلق يوم الإثنين 19 دجنبر فعاليات  مهرجان الدولي للفيلم الوثائقي بخريبكة في طبعته الثامنة التي ستستمر إلى غاية 22 من نفس الشهر.

وفي هذا السياق توصلت الجريدة ببلاغ من المنظمين، أشاروا من خلاله أن الدورة الثامنة تقترح برنامجا حافلا بالأنشطة السينمائية والأحداث الفنية، أبرزها ورشة مفيدة لفائدة طلبة ماستر السينما والآداب بكلية الآداب ببني ملال، برحاب الكلية، يؤطرها المخرج والمنتج الوثائقي المغربي المهدي بكار. وتندرج هذه الورشة التي يرتقب ان يتابعها عدد كبير من الطلبة، حول موضوع”الفيلم الوثائقي من الفكرة إلى الاخراج”، في إطار التنسيق والتعاون بين جمعية المهرجان الدولي للفيلم الوثائقي بخريبكة، وماستر السينما والآداب بكلية الآداب ببني ملال، وذلك بهدف تمكين الطلبة من ثقافة سينمائية مهمة واحترافية، وانفتاح السينما الوثائقية على المؤسسة الجامعية، ودعم المهتمين في هذا المجال.

يشار ان المهدي بكار راكم تجربة مهنية ونوعية سواء في مجال الإنتاج بقناة الجزيرة الوثائقية أو في مجال الإخراج الفيلمي الوثائقي، توجت مؤخرا بإخراجه فيلما وثائقيا له قيمته التاريخية ذات البعد المغاربي، بشكل عام وتاريخ الشقيقة الجزائر بشكل خاص، تحت عنوان “دماء على نهر السين” الفائز بإحدى جوائز مهرجان عنابة الجزائري. كما راكم الخبير السينمائي، الذي سبق ان كان إطارا بالقناة الثانية المغربية قبل ان يلتحق منتجا ومخرجا بقناة الجزيرة الوثائقية بالدوحة،  تجربة نوعية في مجال المونتاج.

يذكر أن الدورة التي يشارك فيها 14 فيلما ضمن المسابقة الرسمية، وأربعة بمسابقة أفلام الهواة، وفيلم واحد ضمن البانوراما، فضلا عن تكريمات وازنة وندوات فكرية مهمة، وأنشطة خصبة، تدعم بشكل رئيسي من ولاية ومجلس جهة بني ملال خريبكة والمجمع الشريف للفوسفاط، وبدعم من المركز السينمائي المغربي، وبتعاون مع عمالة إقليم خريبكة والجماعة الحضرية، ومركز التدريب والتطوير للجزيرة بالدوحة، والذي يقدم منحة تكوينية لفائدة احسن مخرج .