اولاد تايمة: لجنة جهوية تشرف على اغلاق مقلع الرمال بجماعة سيدي بوموسى باولاد تايمة

آخر تحديث : الثلاثاء 4 أغسطس 2015 - 2:00 مساءً
2015 08 04
2015 08 04

حلت لجنة جهوية تضم ممثلين عن الوكالة المذكورة، ممثلين عن مركز الدرك للبيئة، والسلطات الاقليمية والمحلية، صباح اليوم بالجماعة القروية سيدي بوموسى بالاود تايمة ضواحي تارودانت، حيث شرعت في تنفيذا بنود قرار صادر عن الوكالة الجهوية للحوض المائي بسوس ماسة درعة، في شان اغلاق مقلع الرمال الكائن مقر بدوار الدويوير بالجماعة سالفة الذكر، بصفة قانونية، وحسب مصادر مطلعة، فان اتخاذ قرار الاغلاق، جاء على اثر العديد من المخالفات التي تم تسجيلها في حق المسؤولين عن مقلع الرمال، حيث نهب ثروات الدولة، عدم التزام الادراة بدفع مستحقات العمال والمستخدمين، التهرب من دفع الرسوم القانونية للجماعة الى غير من ذلك من المخالفات. هذا وقد تلت عملية الاغلاق، حجز العديد من الاليات والمعدات من داخل المقلع، عبارة عن ثلاثة جرافات، سبع شاحنات من الحجم الكبير، خمسة شاحانات من الحجم الصغير، اضافة الى معدات اخرى، هذا وقد تقرر في حينه الاستماع الى احد المسؤولين عن المقلع، فيما كشفت مصادر مقربة على صاحب المقلع لم تتمكن الجهات المعنية العثور عليه بسبب اغلاقه لهاتف النقال.