اين تكافؤ الفرص يا مدير المكتب الوطني للسكك الحديدية ؟؟؟

آخر تحديث : الثلاثاء 19 يوليو 2016 - 6:55 مساءً
2016 07 19
2016 07 19

في بيان تتوفر جريدة ” دنيا بريس ” على نسخة منه، يستنكر أعضاء المكتب الوطني ل “نقابة أمل السككيين” المنضوية تحت لواء النقابة الشعبية للمأجورين، رفض إدارة السكك الحديدية لطلب التفرغ لخمسة من مناضليها الذي تقدمت به للإدارة من يوم الجمعة 15/07/2016 إلى يوم الخميس 21/07/2016، للمشاركة في الحملة الانتخابية الجزئية لمجلس المستشارين (فئة ممثلي المأجورين) التي ستجرى يوم 21/07/2016، ضاربة عرض الحائط مقتضيات منشور السيد الوزير الأول عدد 17/94/د بتاريخ 14 نونبر 1994 في هذا المجال، و المقتضيات الدستورية التي تعطي لجميع المأجورين الحق في ممارسة حقوقهم النقابية بما فيها التفرغ للمشاركة في العملية الانتخابية، في الوقت الذي تم فيه السماح لنقابات أخرى بالتفرغ لنفس الأسباب وبأعداد أكبر بكثير، مع تسهيلات أخرى، مع العلم أن هذه الإنتخابات ليست قطاعية و احترام تكافؤ الفرص يقتدي السماح لجميع المنظمات النقابية في الاستفادة بالتساوي من التسهيلات، والحق للجميع في الدفاع عن من يرو فيه القدرة في تمثيلهم أحسن تمثيل. تقدمت نقابتنا “أمل السككيين” المنضوية تحت لواء النقابة الشعبية للمأجورين بطلب التفرغ لخمسة من مناضليها من يوم الجمعة 15/07/2016 إلى يوم الخميس 21/07/2016 لإدارة السكك الحديدية حتى يتسنى لهم المشاركة في الحملة الإنتخابية الجزئية لمجلس المستشارين (فئة ممثلي المأجورين)

وفي هذا الإطار، يطالب أعضاء المكتب الوطني ل “نقابة أمل السككيين” المنضوية تحت لواء النقابة الشعبية للمأجورين بحقوقهم كاملة في الدفاع عن ممثلهم المهندس حسن المرضي مرشح النقابة الشعبية للمأجورين، وإعطاء التسهيلات لمناضلهم في حق التصويت الذي حصرته الإدارة في الرباط وما يسبب هذا من عناء وتعب في التنقل يوم 21/07/2016. إن هذا التصرف الذي قامت به إدارة السكك الحديدية لا يليق بدولة الحق و القانون ويتنافى مع ما ينص عليه دستور المملكة لسنة 2011 و ما تنص عليه المواثيق والمعاهدات الدولية من حق المسؤولين النقابيين في التمتع بحقوقهم بالمساواة داخل جميع المؤسسات. مع النقابة الشعبية للمأجورين… نعم للمقاومة الاجتماعية… من أجل العدالة الاجتماعية. المكتب الوطني

نص البيان

بلاغ نقابة السككيين