تارودانت: اختتام فعاليات الايام الثقافية بالثانوية الاعدادية سيدي الطاهر

آخر تحديث : الأحد 14 مايو 2017 - 12:28 صباحًا
2017 05 14
2017 05 14
كمال العود

اختتمت عشية يوم السبت 13 ماي 2017 فعاليات الايام الثقافية للثانوية الاعدادية سيدي الطاهر قيادة احمر لكلالشة، والمنظمة من طرف ادارة المؤسسة وبشراكة مع جمعية آباء وأولياء التلاميذ وبتنسيق مع الجماعة الترابية سيدي الطاهر، والتي امتدت طيلة أيام 10 و11 و12 و13 من الشهر الجاري، التي اختار لها شعار “جميعا من أجل النجاح المدرسي” (اختتمت) بتنظيم حفل ختامي آبان من خلاله تلاميذ وتلميذات الثانوية عن مواهبهم وطاقتهم التي فاقت كل التوقعات عبر لوحات فنية وثقافية.

دورة هذه السنة من الايام الثقافية، التي تعودت الأطر الادارية والتربوية وتلاميذ الثانوية بمعية جمعية الاباء على تنظيمها، شهدت مساهمات فعالة لتلاميذ وتلميذات المؤسسة لامست مجالات مختلفة ثقافية وفنية ورياضية وبيئية، وجاءت بمفاجآت متنوعة في الأنشطة المبرمجة، ووضعت اللجنة المنطمة للتظاهرة المذكورة برنامجا حافلا بالانشطة الثقافية والتربوية والبيئية والرياضية. وافتتحت نسخة هذه السنة بحضور مدير المؤسسة وممثلي المجلس الجماعي وأعضاء جمعية الآباء واولياء التلاميذ، وكان الموعد مع افتتاح معرض للكتاب كخطوة لتشجيع التلاميذ على القراءة. والجدير بالذكر فقد نظم نادي التفتح البيئي نشاطا بيئيا وبالموازاة مع ذلك نظم نادي التفتح الثقافي معرضا علميا.

كما تخللت الايام الثقافية مسابقة في الرسم أشرف عليها الاستاذ عادل بلفقير، وتنظيم مباراة في كرة اليد تحت إشراف نادي التفتح الرياضي، بالموازاة مع ذلك أشرفت جمعية الاباء على لقاءا تواصليا مع الاباء. وقد اختتمت الايام الثقافية بإقامة حفلا بهيجا مساء اليوم شهد مجموعة من الانشطة (مسابقة ثقافية، مسرحيات، أناشيد، الفولكلور الهواري…)، تخللته كلمة مدير المؤسسة بلعيد اسرغين، الذي نوه بالمجهودات الجبارة التي بذلتها اللجنة المنظمة للتظاهرة الثقافية المذكورة بالاضافة الى أطر جمعية الاباء والمجلس الجماعي. أما كلمة رئيس الجمعية عبد المجيد سويف ركزت على المجهودات المضاعفة لمختلف الفاعلين بالمنظومة التعليمية من أجل الارتقاء بمستوى التعليم بالثانوية الاعدادية. في حين انصبت مداخلة رئيس المجلس الجماعي عبد الكبير بلخياط على حرص المجلس على دعم التعليم ومعه التلميذ بالمنطقة، وتجلى ذلك من خلال منح المؤسسة مجموعة من الكتب والمراجع لفائدة مكتبة المؤسسة. وقد شهد الحفل حضور خليفة القائد وهذا دليل على أن السلطة المحلية تضع بين أعينها الشأن الثقافي والتربوي، الذي يعتبر اللبنة الاساسية لبناء المجتمعات.