تارودانت: بلاغ المكتب الاقليمي للنقابة الوطنية لسيارات الأجرة ـ ك د ش ـ

آخر تحديث : السبت 17 ديسمبر 2016 - 11:32 مساءً
2016 12 17
2016 12 17

شهدت الساحة المقابلة والشارع المؤدي إلى عمالة تارودانت صبيحة يوم الجمعة 16 دجنبر 2016 تنفيذ الوقفة الاحتجاجية الإنذارية التي قررتها الأجهزة التنفيذية للنقابة على الصعيد الإقليمي، وذلك دفاعا عن المطالب العادلة والمشروعة لمهنيي القطاع، وتنديدا بالتدخل السافر في شؤون جمعية الأمل لسيارة الأجرة الكبيرة بتارودانت من طرف جهات تسعى إلى ضرب العمل النقابي والجمعوي الجاد والملتزم بقضايا وهموم المهنيين والمتمثل في جمعية الأمل ونقابة الكونفدرالية الديمقراطية للشغل التي قدمت تضحيات وناضلت على امتداد عشر سنوات قصد إنقاذ القطاع من الإفلاس ومواجهة المنافسة غير المشروعة للنقل المزدوج والسري وحافلات الكرامة، مع المطالبة بتحسين الوضع المادي والاجتماعي لمهنيي القطاع وتمكينهم من الحصول على “الكريمات” ورخص النقل باعتبارهم الأولى بذلك والأجدى.

وقد شهدت هذه الوقفة توافد جحافل سيارات الأجرة بكل من أولاد تايمة والكردان وتارودانت وأولاد برحيل وأولوز وتالوين وإيغرم، حيث فاق عدد سيارات الأجرة المشاركة في الوقفة الثلاثمائة سيارة مع سائقيها. الأمر الذي يؤكد لمن كان في حاجة إلى ذلك عن التفاف مهنيي القطاع حول جمعيتهم الشرعية ونقابتهم المناضلة، وقد شهدت هذه الوقفة المباركة ترديد العديد من الشعارات التي تعكس مطالب المهنيين، وقد تخلل كل ذلك الكلمة الهامة باسم الاتحاد المحلي للكونفدرالية الديمقراطية للشغل بتارودانت التي تم من خلالها التطرق إلى معاناة مهنيي سيارات الأجرة جراء المنافسة الغير مشروعة لأصناف النقل الأخرى وعدم تفعيل قرارات السير والجولان وحرمان المهنيين من الاستفادة من الكريمات ورخص النقل، وإقبار الملف الاجتماعي من الحكومة.

وقد تميزت الوقفة باللقاء الذي عقده السيد عامل الإقليم مع ممثلي المهنيين الذي تم فيه الاتفاق على تسليم وصل الإيداع إلى جمعية الأمل فورا ودون أي تأخير. كما تم وضع جدولة زمنية للاجتماعات المقررة للنظر في مطالب مهنيي سيارات الأجرة ابتداءا من يوم الخميس 22 ذجنبر 2016 بعمالة تارودانت على الساعة العاشرة صباحا، على أن يليه اجتماع آخر مطلع السنة الميلادية الجديدة.

وقد أكد السيد عامل الإقليم على استعداده لبدل ما يمكنه من الجهود قصد الاستجابة لمطالب مهنيي القطاع في إطار الحوار الجدي الهادف والمسؤول، ليتم بعد ذلك إنهاء الوقفة في جو حماسي ونضالي تم من خلاله تجديد العهد على مواصلة النضال السلمي والمشروع للدفاع عن مصالح مهنيي القطاع وتحقيق تطلعاتهم وأمانيهم.

عن المكتب الإقليمي