تارودانت: تساؤلات حول سبب عدم تأهيل فرعية بن خي التابعة لمجموعة مدارس المولى اسماعيل

آخر تحديث : الجمعة 22 سبتمبر 2017 - 11:37 مساءً
2017 09 22
2017 09 22
دنيا بريس

في اطار تأهيل المؤسسات التعليمية بالمملكة، بناء على تعليمات وزير التربية الوطنية، خصصت هذه الاخيرة، اعتمادات مالية ومعدات لوجستيكية، لتشمل هذه العملية نسبة مهمة من المدارس والثانويات. ولظروف لا يعلمها الا بعض رؤساء المؤسسات التعليمية، حرم البعض منها من حصتها من هذا الاصلاح، والنموذج من فرعية بن خي التابعة لمجموعة مدارس المولى اسماعيل ، والتي طالها النسيان، و تساءل أولياء التلاميذ بحي بن خي عن مصير علب الصباغة التي تجاوزت 150 كلغ، تسلتمها ادارة المؤسسة نهاية السنة الدراسية الفارطة، دون الاشارة الى دور الدعم المالي الذي تلقته جمعية مدرسة النجاح البالغ 5000 درهم، من اجل القيام باشغال داخل المؤسسة، علما أن الإصلاحات التي شهدتها مركزية المولى إسماعيل قامت بها مؤسسة الزاوية للتنمية والتعاون بنسبة 100%، فهل من توضيح حول الاسباب الكامنة وراء عدم استفاذة الفرعية التربوية من نصيبها في عملية الترميم والصباغة؟؟؟