تارودانت: تعيين عبد الرحيم ادموسى قائدا على راس المقاطعة الثانية بالحي المحمدي

آخر تحديث : السبت 22 أغسطس 2015 - 1:33 صباحًا
2015 08 22
2015 08 22

تزامنا مع البلاغ الصادر عن وزارة الداخلية في شان حركة انتقالية شملت إجراءات تتعلق بتوقيف 5 رجال سلطة، وإحالة 13 آخرين على الإدارة المركزية، وإحالة 14 رجل سلطة على الكتابة العامة للعمالة أو الإقليم، وتجميد المهام بمنح رخص تغيب استثنائية ل11 رجل سلطة، إلى جانب نقل 29 رجل سلطة وتنبيه 18 آخرين، فقد اقدم عامل اقليم تارودانت على تعيين قائد جديد في شخص عبد الرحيم ادموسى على راس المقاطعة الثاني بالحي المحمدي ـ سطاح المدينة ـ خارج اسوار تارودانت، وذلك خلف لزميله الذي عين قائدا بقسم الاستعلامات العامة بالعمالة. هذا التغيير الغير المفاجئ من خلاله القائد الجديد على راس المقاطعة، وحسب مصادر متطابقة، جاء على اثر العديد من الشكايات التي وردت على المسؤول الاقليمي في الاونة الاخير، ضد القائد المعين بالعمالة، كان اخرها شكاية احد المسؤولين الحزبيين والنقابيين بالمدينة، اضافة الى شكايات اخرى سبق وان وتوصل بها العامل كان من ورائها موظفو واعوان المقاطعة نفسهم بمختلف رواتبهم.