تارودانت : جمعية النور للتنمية في لقاء تواصلي مع ساكنة اولاد مومن

آخر تحديث : الثلاثاء 5 يناير 2016 - 12:41 صباحًا
2016 01 05
2016 01 05

مصطفى العراف بمناسبة افتتاح مقر جمعية النور للتنمية بأولاد. مومن، وفي خطوة أولى من نوعها أقدمت عليها جمعية النور للتنمية بأولاد مومن بجماعة اداومومن ،حيت نظمت مساء يوم الأحد 3 يناير2016 بمقر الجمعية بدوار أيت أفقير، لقاءا تواصليا جادا مع منخرطي الجمعية وكذا رؤساء جمعيات المجتمع المدني المنضوية تحت لواء فدرالية الجمعيات التنموية بوضماس ، كما عرف حضور رئيس جماعة اداومومن ،وكذا مختلف الفئات الاجتماعية لساكنة المنطقة، وذلك بهدف تداول ومناقشة عدد من المشاكل التي تعاني منها ساكنة المنطقة في إطار مقاربة تشاركية ،وإلى خلق تواصل شامل وفعال بين كل مكونات المجتمع المدني وبين أعضاء المجلس والمنتخبين قصد الوقوف على متطلبات وحاجيات الساكنة من أجل دراستها وإيجاد حلول جذرية لتحقيقها على أرض الواقع . اللقاء هو الأول من نوعه يجمع بين عدد كبير بين ساكنة أولاد مومن والمجلس الجماعي بأولاد مومن، انطلق بأول كلمة لرئيس جمعية النور للتنمية بأولاد مومن، والذي قدم فيه عبارات الشكر والامتنان لسكان المنطقة ولي منخرطي الجمعية وكدا رؤساء الجمعيات المنضوية تحت لواء الفدرالية، وشكرا المنظمون لهذا اللقاء، ودعا الجميع إلى وضع اليد في اليد والانخراط في الجمعية وكذلك التواصل مع المجلس الجديد للجماعة، معربا أيضا في كلمته أن العمل الجاد هو العمل التعاوني والعمل السيء لا يمكن السكوت عنه، وأكد رئيس الجمعية ان الجمعية تسعى إلى تحقيق مطالب كثيرة وإيجاد حلول لبعض المشاكل التي تعاني منها الساكنة عبر تنظيم ملتقيات ومهرجانات وحملات طبية وأنشطة ثقافية بالمنطقة، وفي الحديث عن المتطلبات تطرق السيد رئيس الجمعية إلى مشكل انجاز الطريق الرابطة بين الطريق الوطنية رقم 1708 ودوار كراوة ايت السياس التي عرفت توقيف الأشغال الذي اعتبرها رئيس الجماعة من خلال تدخله راجع الى مسائل تقنية، كما أكد رئيس الجماعة ان الأشغال ستواصل بدايتا من شهر اكتوبر من هده السنة كما تعهد السيد مصطفى رحال رئيس الجماعة الى بناء حواجز وقائية على بعض الأودية المجاورة للطريق التي في طور الانجاز.