تارودانت: جمعية ماوى الابطال بالجديدة تحط الرحال باعدادية رحال المسكيني الثانوية (صور)

آخر تحديث : الأحد 17 أبريل 2016 - 2:30 صباحًا
2016 04 17
2016 04 17
تارودانت: جمعية ماوى الابطال بالجديدة تحط الرحال باعدادية رحال المسكيني الثانوية (صور)
U

بمناسبة اليوم الوطني للرياضة، والذي يخلد هذه السنة تحت شعار ” رياضة الجيدو في خدمة المدرسة العمومية”، في بادرة طيبة، الهدف منها التعريف برياضة الجيدو في الوسط التعليمي، وتحت اشراف الجامعة الملكي المغربية للجيدو وفنون الحرب المشابهة، وبتعاون مع المديرية الاقليمية لوزارة الشباب والرياضة بتارودانت، وبمشاركة جمعية النادي الروداني للجيدو والجوجيتسو بالمدينة حطت جمعية ماوى الابطال للجيدو بمدينة الجديدة، ضمن القافلة الرياضية الوطنية للجيدو بالمؤسسات التعليمية، بالثانوية الاعدادية رحال المسكيني التي وقع عليها الاختيار لاحتضان التظاهرة الرياضية، حيث كان تلاميذ وتلميذات المؤسسة من مختلف الاعمار، مع حلقة من حلقات التعريف برياضة الجيدو وفنون الحرب المشابهة التي اشرفت على تاطيرها البطلة المغربية في رياضة الجيدو ماوى التومي رئيسة الجمعية، التي كانت مرفوقة ببعض الابطال في هذا النوع من الفن الرياضي. ولعل اللافت للانتباه للتظاهرة التي احتضنتها ملاعب المؤسسة التعليمية انها لقيت استحسانا لدى عدد من تلاميذ الاعدادية والذين لم يتجاوه سنهم الخمسة عشرة ربيعا، الامر الذي دفع بعدد من التلاميذ والتمليذات إبداء رغبتهم في المشاركة في الدروس التطبيقية والنظرية التي القيت بالمناسبة، حيث المشاركة الفعالة لتلاميذ مؤسسة رحال المسكيني في انجاح التظاهرة، توجت باختيار عشرة مشاركين من مختلف الاعمار والاجناس في الدروس التطبيقية باستفادتهم في ممارسة رياضة الجيدو بالمجان لدى الجمعية الروداني لفن الجيدو بتارودانت. من جهة اخرى وبالمناسبة وفي كلمة القتها الاستاذة ماوى التومي اشارت هذه الاخيرة الى ان الهدف من القافلة الرياضية هو تقريب رياضة الجيدو والتعريف بها بمجموعة من المدارس العمومية في جميع ربوع المملكة، كما تعمل الجمعية على تعميم وتحبيب هذا النوع من رياضات فنون الحرب المشابهة لكل الفئات المتمدرسة واكتشاف ونتقاء تلاميذ ابطال موهوبين من المؤسسة المستهدفة في اشارة الى الاعدادية المحتضنة للتظاهرة. واسترسالا في الحديث عن الاهداف المتوخاة من التظاهرة الرياضية اكدت المتحدثة على ان جمعية ماوى للابطال بمدينة الجديدة المنظمة للقافلة، قد سنت على نفسها ذه السنة الحميدة، متمنية ان تعم جميع ارجاء الوطن، وذلك من اجل خلق اجواء التحفيز للتلاميذ وتشجيعهم على ممارسة الرياضة عامة ورياضة الجيدو على وجه الخصوص. وفي اخر التظاهرة الرياضية، تم توزيع شواهد تقديرية استفاد منها اساتذة مادة التربية البدنية والرياضة بالمؤسسة وكذا رئيس المؤسسة اعترفا لهم بالجميل ومساهمتهم في انجاح الحفل الرياضي المتميز.

U
U
U
U
U
U
U
U
U
U