تارودانت: حقوق الطفل بالاقليم الاختلالات والمعيقات

آخر تحديث : الأربعاء 25 نوفمبر 2015 - 11:28 مساءً
2015 11 25
2015 11 25

تخليدا لليوم العالمي لحقوق الطفل وتحت شعار*تحقيق مبدا حقوق الطفل بمدينة تارودانت الاختلالات والمعيقات، نظم المجلس الحضري يوم السبت 21 نونبر2015 مائدة مستديرة بشراكة مع مندوبية التعاون الوطني باقليم تارودانت وبمشاركة عدة جمعيات ذات الاهتمام بالطفولة. حيث مثل فضاء المواطنة والانصاف الاستاذ محمد الوطاجي نائب الرئيس. وقد ركزت مداخلته فيمايلي: التذكير باهداف الفضاء كمنظمة حقوقية تعمل من اجل النهوض بثقافة المواطنة وحقوق الانسان باعتماد المرجعية الكونية لحقوق الانسان التي اقرتها هيئة الامم المتحدة وصادق عليها المغرب واكدها في الدستور، المساهمة في تاسيس اندية التربية على المواطنة وحقوق الانسان بالمؤسسات التعليمية وتنظيم اوراش وندوات حول حقوق الانسان عامة وحقوق الطفل خاصة، الاشارة الى عدد من انجازات وتدخلات الفضاء في مجالات العنف والاغتصاب والتفكك الاسري، الوقوف على واقع الطفولة سواء بالمدينة او بالاقليم. حيث اشار الاستاذ الى انه على الرغم من كون المغرب انخرط في العشرية الاممية للتربية على حقوق الانسان 1994/2004 ورغم الاجراءات المتخدة بهذا الخصوص فان اوضاع الطفولة تحتاج الى المزيد من الاهتمام والعناية اللازمين للنهوض بهاالى مستوى يليق بمغرب القرن 21 خاصة بعض المتطلبات الانية منها الزامية التعليم ومجانيته، تفعيل الترسانية القانونية لضمان الحماية اللازمة للاطفال من كافة اشكال الاستغلال الاقتصادي والجنسي، تحسين الاوضاع الاقتصادية والاجتماعية للاسر المعوزة خاصة الارامل والمطلقات، توفير الفضاءات الترفيهية والمركبات الثقافية، دعم المؤسسات والجمعيات ذات الطابع الاجتماعي التي تستقبل الاطفال في وضعية صعبة، ضمان مجانية التطبيب والزامية الفحوصات الطبية للاطفال ذوي الاحتياجات وفي وضعية صعبة، اعادة النظر في مقتضيات مدونة الاسرة خاصة مايتعلق بالنفقة بعد الطلاق وفي ختام المداخلة تقدم بتوصيتين اولها تخصيص المجلس الحضري لميزانية دعم الطفل والمجتمع المدني المهتم بالطفولة، ثانيا تحمل السلطات الادارية والامنية والمجتمع المدني مسؤولياته في الرصد والتدخل لمعالجة بعض الظواهر الاجتماعية المشينة والتي تمس بحقوق الطفل وكرامته، كتشغيل الاطفال دون السن القانوني بالقطاعات الغير المهيكلة، تسخير الاطفال في التسول والسرقة وجمع القمامات ومسح الاحذية وتوزيع وبيع المخدرات، الاستغلال الجنسي للاطفال بعدة اوكار معدة لذلك، الانقطاع المبكر عن الدراسة، غياب مراكز استماع بالمدرسة العمومية…