تارودانت: شكاية جمعية في موضوع استغلال النفوذ واختلاس الدقيق المدعم الموجه للساكنة قد تجر ناب رئيس جماعة تافراوتن الى المساءلة

آخر تحديث : الثلاثاء 24 نوفمبر 2015 - 6:09 مساءً
2015 11 24
2015 11 24

في شكاية تحت 2964/2015، في شان استغلال النفوذ واختلاس الدقيق المدعم تم وضعها بمكتب وكيل الملك لدى المحكمة الابتدائية بتارودانت، التمست جمعية النور للتنمية والثرات والثقافة والرياضة والسياحة الجبلية والاعمال الاجتماعية في شخص رئيسها ومع ساكنة دوار البدي اسيف اكادير تمولاووت بالجماعة القروية تافراوتن قيادة تاملوكت ضواحي تارودانت، فتح تحقيق في شان ضبط سيارة تابعة للجماعة محملة باكياس من الدقيق المدعم الخاصة بالسكان الضعفاء في غياب معطيات حول مصيرها والى اية وجهة كانت موجهة، علما وان عملية السيارة محملة بالبضاعة المتنازع عليها، كان بوجوه شهود عيان وعددهم ستة اشخاص، كان من ضمنهم القائد الاداري الذي حل بعين المكان وقت عملية ضبط السيارة وعلى مثنها كمية من الدقيق المدعم، حينها كان المسؤول السلطوي مرفوقا بعناصر من القوات المساعدة ومقدم دوار توفسور، ولتعزيز الشكاية، فقد تم تصوير الواقعة لتكون العملية حجة ضد المشتكى به ومن معه. من جهة اخرى فقد علم من مصادر مقربة ان عناصر الدرك بسرية تارودانت، وبعد توصلها بالارسالية، فتحت تحقيقا في الموضوع، من خلالها تم الاستماع الى المشتكين وكذا الشهود.