تارودانت :عامل الاقليم يعقد لقاءا تواصليا مع الاتحاد المحلي ( ك د ش )

آخر تحديث : الخميس 16 يونيو 2016 - 1:04 صباحًا
2016 06 16
2016 06 16

انعقد بمقر عمالة إقليم تارودانت يوم الثلاثاء 14 يونيو 2016 على الساعة الحادية عشرة صباحا اجتماع تحت رئاسة السيد الحسين أمزال عامل الإقليم وبحضور السيد الكاتب العام ورئيس القسم الاقتصادي والاجتماعي وقد تمحور أشغال هذا اللقاء الهام حول العديد من الانشغالات والقضايا التي تهم القطاعات المنضوية تحت لواء الاتحاد المحلي للكونفدرالية الديمقراطية للشغل بتارودانت وهي كتالي : ـ سيارات الأجرة – الجماعات المحلية – الفلاحة – الصيدليات – المقالع – الشاحنات. في بداية اللقاء رحب السيد العامل بالسادة ممثلي القطاعات المعنية وأعضاء الاتحاد المحلي الحاضرين في هذا الاجتماع، حيث بسط السيد العامل خلال كلمته التوجيهية التصور الجديد لما يخص التعامل مع مختلف الملفات في إطار نظرة شمولية تهدف إلى إشراك الجميع في البحث عن الحلول المناسبة للقضايا المطروحة في إطار الحوار الجدي والمسؤول وتغليب المصلحة العامة وتحسين مردودية وأداء تلك القطاعات. كما دعى السيد العامل الحاضرين إلى الاجتهاد والابتكار في البحث عن الحلول وتدليل الصعاب ووضع مناهج وأساليب فعالة قصد الوصول إلى الهدف. بعد ذلك أعطيت الكلمة للسادة الحاضرين أعضاء الاتحاد المحلي والكتاب الإقليميون للقطاعات المعنية، حيث بسط كل متدخل المشاكل والصعوبات التي يعرفها القطاع الذي يمثله. كما عرضت النقابة الإجراءات والخطوات التي قامت بها لمعالجة تلك الملفات بتعاون وتنسيق مع السلطات المختصة. وقد امتد هذا اللقاء لما يناهز ثلاث ساعات تم خلالها تبادل وجهات النظر فيما يخص المواضيع المطروحة للنقاش، ليخلص الجميع إلى وضع آلية للتتبع والتقييم قصد الوصول إلى أفضل النتائج حيث تم بهذا الخصوص تكليف السيد الكاتب العام للعمالة بمتابعة ملف عمال مقالع وادي سوس والجماعات المحلية. كما تم تكليف السيد رئيس القسم الاقتصادي والاجتماعي بمتابعة ملف سيارات الأجرة والصيدليات والقطاع الفلاحي. فيما بقي ملف الشاحنات تحت إشراف السيد العامل. أما فيما يخص الضمان الاجتماعي، فقد تم تكليف السيد مندوب الضمان الاجتماعي بتارودانت الذي حضر جانبا من أشغال هذا اللقاء بتسوية وضعية عمال إحدى الضيعات وكذا انخراط مهنيي سيارات الأجرة بالصندوق حيث وعد السيد المندوب بالنظر في الأمر بعد مراجعة الإدارة العامة بهذا الصدد والبحث عن المخارج والصيغ القانونية الكفيلة بتحقيق هذا المطلب، خصوصا وأن هناك مشروع قانون يتم تحضيره قصد استفادة السائقين المهنيين من الانخراط بالصندوق. وفي ختام هذا اللقاء المفيد والمثمر ثمن الجميع الأجواء الإيجابية التي مر فيها وما تمخض عنه من نتائج ستسهم لا محالة في تعزيز السلم الاجتماعي وتحفيز الأجراء والمهنيين على بدل مزيد من الجهد والمثابرة خدمة للاقتصاد الوطني ونهوضا بالأوضاع المادية والاجتماعية لهؤلاء. عن الاتحاد المحلي