تارودانت: فتاة تبلغ من العمر 16 سنة تضع حدا لحياتها شنقا بتعاونية الرضى بايت ايعزة

آخر تحديث : السبت 3 أكتوبر 2015 - 9:09 صباحًا
2015 10 03
2015 10 03

وضعت فتاة تبلغ من العمر 16 سنة حدا لحياتها شنقا زوال يوم الجمعة داخل بيت أبويها الكائن بتعاونية الرضى بالنفوذ الترابي لجماعة الحضرية ضواحي تارودانت. هذا وقد وعثر على جثة الهالكة معلقة بواسطة حبل بلاستيكي بأركان غرفة بالبيت التي تقطنه الى جانب اسرتها، الامر الذي استنفر رجال درك المركز الترابي بايت ايعزة الذين هرعوا إلى عين المكان، حيث اشرف قائد المركز والعناصر المرافقة له وتنفيذا لتعليمات النيابة العامة في الموضوع، على نقل الجثة إلى مستودع حفظ الأموات بمستشفى الحسن الثاني باكادير من أجل إجراء اخضاعها لعملية التشريح. بالمقابل باشرت عناصر الدرك الملكي تحرياتها لمعرفة أسباب إقدام الهالكة على الانتحار ولاسيما أنها لم تكن تعاني قيد حياتها من أي مشاكل أو اضطرابات نفسية، الشيء الذي اكده كافة افراد اسرتها الصغيرة اثناء الاستماع اليهم، وفي انتظار ما ستسفر عنه نتائج التشريح الطبي، تظل اسباب الانتحار مجهول.