تارودانت: مسؤول بالجمعية الخيرية يوضع في شان مقال مس بسمعة المؤسسة

آخر تحديث : الثلاثاء 31 يناير 2017 - 10:25 صباحًا
2017 01 31
2017 01 31

نفى مسؤول بادارة الجمعية الخيرية الاسلامية الكائن مقرها بمجمع الاحباب وسط مدينة تارودانت، ما تم تداولة ببعض الموقع الاكترونية، حول انتماء بعض القاصرات التي تم ايقافهن برفقة من اسماه الموقع ب ” ازريقة اخطر المجرمين “، يوم الاثنين 23 يناير 2017، ينتمين للمؤسسة الخيرية الاسلامية، معتبرا المصرح الخبر عار من الصحة وله تباعيات.

وأوضح المتحدث أن القاصرات المعنيات في النازلة لا علاقتهن بالمؤسسة الخيرية، وأن صاحب المقال تعمد استهداف المؤسسة لغاية في نفس يعقوب، حيث كان على  كاتب المقال تحري الحقيقة قبل الوقوع في مثل هذه الانزلاقات التي لا تخدم مصلحة الجسم الصحفي، بما تخدم مصلحة أخرى يعرفه الجميع، بدل الصاق التهمة بالمؤسسة، مشيرا المسؤول ان ادارة الجمعية حريصة كل الحرص على ألا يقع نزلائها في مثل هذه الفضائح اللا اخلاقية، حرصا على سمعة المؤسسة الخيرية التي اضحت مستهدفة من طرف البعض.