تارودانت: مشاركة لائحة الاتحاد الدستوري في الانتخابات قد تبعثرت الاوراق بدائرة تارودانت الشمالية

آخر تحديث : الإثنين 26 سبتمبر 2016 - 12:58 صباحًا
2016 09 26
2016 09 26

يمكن القول ان دخول الاتحاد الدستور غمار المعركة الانتخابية لسابع اكتوبر المقبل، بالدائرة الانتخابية تارودانت الشمالية، قد بعثر كافة الاوراق بالدائرة الانتخابية، والتي كان الجميع يراهن على ان الصراع بالدائرة سيقتصر فقط بين الاحزاب الاكثر قاعدة، ويتعلق الامر بحزب التجمع الوطني للاحرار بقيادة حاميد البهجة الذي اكتسب شعبية كبيرة بعد توليه رئاسة المجلس الاقليمي، ابنت عنها النتيجة التي حصل عليها الحزب في الانتخابات الجزئية الاخيرة حيث حصل حزب الحمامة على ما مجموعه مجموعه 22 الف صوتا بزيادة ما يقارب الفي صوتا مقارنة بنتيجة الانتخابات التشريعية لسنة 2011، لا يحتاج الى أي تعليق، ثم هناك حزب الاصالة والمعاصرة والذي يسانده الحظ كل مرة اعتمادا على شعبية بوالرحيم رئيس جماعة تنزرت صاحب ثاني شعبية بالمنطقة، بفضل انشغالاته في الميدان الجمعوي، ثم هناك حزب ثالث، الحديث هنا عن حزب الاستقلال الذي فقد بعض الشيء شعبيته بالمنطقة. ترشيح محمد كفى باسم وكيل لائحة الاتحاد الدستوري الذي قرر سلفا وقبل ايداع الترشيحات وحسب احد قياديه بالمنطقة مساندته لحزب الجرار، ليس في مصلحة حزب التراكتور، خاصة بمنطقة تالوين معقل وكيل اللائحة، نفس الشيء بدائرة ايغرم المعقل الاول والرئيسي لحزب الاتحاد الدستوري وامين عام الحزب محمد ساجد.