تارودانت : هيئة حقوقية تدعوا إلى فتح تحقيق حول تهديد حقوقيين بالقتل

آخر تحديث : الأحد 15 نوفمبر 2015 - 7:50 مساءً
2015 11 15
2015 11 15

م، ع في بيان صادر عن فرع الهيئة المغربية لحقوق الإنسان بتارودانت، استنكر هذا الاخير كافة التهديدات بالقتل التي طالت وتطال مجموعة من الحقوقيين بالقتل، وكذا ولارتفاع المهول في فاتورات الماء والكهرباء، مهذا نص البيان: في ظل اسنمرار الهجمة الشرسة على مكتسبات الشعب المغربي عبر مخططات غير شعبية تضرب مجانية التعليم وكذلك الخدمات الاجتماعية من ماء وكهرباء وصحة ثم ارتفاع مهول في الاسعار والضرائب المباشرة وغير المباشرة والقمع الشرس لمختلف الحركات الاحتجاجية والتنكيل بالمناضلين الحقوقيين والنقابيين والصحفيين كل هذا من أجل ارضاء المؤسسات المالية الدولية على حساب تفقيروتهميش فئات عريضة من الشعب المغربي فإننا في الهيئة المغربية لحقوق الانسان سنفضح هذه المخططات بجميع الوسائل المشروعة وفي الاخير نعلن لرأي العام مايلي: – نحيي عاليا المقاومة الشعبية الفليسطنية ضد غطرسة الاحتلال الصهيوني والرحمة للشهداء والشفاء للجرحى. -ادانتنا الشديدة للارتفاع المهول في فاتورات الماء والكهرباء بربوع الوطن بشكل عام واقليم تارودانت بشكل خاص. -ادانتنا الشديدة للمضيقات الامنية التي تطال المناضلين الحقوقيين والنقابيين بإقليم تارودانت. – شجبنا لتردير أوضاع البنيات التحتية للمؤسسات التعليمية بالمناطق النائية وغياب النقل المدرسي ومراكز الايواء التي تحول دون مواصلة عدد كبير من التلاميذ لمسارهم الدراسي الاعدادي والثانوي. -نطالب بتحسين أوضاع المستوصفات والمراكز الصحية ودور الولادة وتجهيزها بالوسائل الضرورية. – نطالب وضع حد لهدر المال العام التي تعرفه مشاريع المبادرة الوطنية لتنمية البشرية عبر التدقيق في الحسابات ومراقبة جودة الاشغال . – نطالب بفتح تحقيق نزيه في ظاهرة التهديد بالقتل من طرف عصابة لمناضلي الهيئة المغربية لحقوق الانسان من قبل السلطات المحلية والقضائية وندعوا الضابطة القضائية لدرك بتارودانت بالحياد والمسؤولية في صياغة المحاضر. – نحمل المسؤولية كاملة لسلطات القضائية في حالة الاستهتار بحياة مناضلينا. – نطالب بفتح حوار مع عامل اقليم تارودانت.