توضيح من وزارة الصحة بخصوص هبة إيطالية

آخر تحديث : الثلاثاء 15 مارس 2016 - 11:29 صباحًا
2016 03 15
2016 03 15

ردا على ما تم نشره في بعض المنابر الاعلامية، بخصوص هبة إيطالية من أجل إعادة تأهيل 23 مركزا صحيا بإقليمي سطات وبرشيد، ارتات وزارة الصحة، وتنويرا للراي العام، اصدار بيان في الموضوعـ تتوفر ” جريدة دنيا ” على نسخة، وهذا نص البيان: على إثر ما نشرته بعض المنابر الإعلامية حول هبة إيطالية من أجل إعادة تأهيل 23 مركزا صحيا بإقليمي سطات وبرشيد، وما تضمنته هذه المقالات من مغالطات، وتنويرا للرأي العام الوطني والمحلي، فإن المديرية الجهوية لوزارة الصحة بجهة الشاوية ورديغة تقدم التوضيحات التالية: تدخل هذه الصفقة في إطار الشراكة المغربية الإيطالية، حيث إن هذه الأخيرة قدمت هبة موقعة بتاريخ 05 فبراير 2009 إلى وزارة الصحة بقيمة 1735430.00 أورو من أجل إعادة تأهيل 23 مركزا صحيا بإقليمي سطات و برشيد (و ليس البناء كما جاء بهذه المقالات) :  13 مستوصف صحي  05 مراكز صحية جماعية  05 مراكز صحية جماعية مع دار الولادة وإعداد دورات تكوينية لفائدة 250 إطار صحي بإقليمي سطات وبرشيد. إلا أن المديرية الجهوية للصحة، وتعميما للفائدة، قامت بتكوين 565 إطارا صحيا. إلى جانب شراء بعض وسائل النقل الخاصة بالاستراتيجية المتنقلة للأطر الصحية. وتجدر الإشارة إلى نه تم افتحاص هذا المشروع من طرف المفتشية العامة للمالية بتاريخ 25 أبريل 2013 , وجاء تقرير النتائج الأولية عدد 4953 و بتاريخ 11 يوليو 2013 دون الإشارة إلى أي اختلالات بالمشروع على مستوى المندوبية الإقليمية للصحة بسطات. – وفيما يخص الصفقتان موضوع النزاع بين شركة إسناد بوليسرفيس و بين السيد المندوب الإقليمي لوزارة الصحة بسطات :  صفقة رقم 4/2010 لإنجاز أشغال ترميم وإصلاح خمسة مؤسسات صحية أساسية ( V1 إلى V5).  صفقة رقم 5/2010 لإنجاز أشغال ترميم وإصلاح خمسة مؤسسات صحية أساسية (V6 إلى V 10).

فان مجموعة من الاختلالات شابت إنجاز أشغال هاتين الصفقتين من طرف المقاولة المعنية بالمشروع وهي التي حالت دون إتمام دفع المبالغ المتبقية من قيمة الأشغال المنجزة. و يتعلق الأمر بالمؤاخذات الآتية:  إن التمتيرات النهائية المفصلة حسب التصميم المعماري للمشروع لم يتم انجازها من طرف المقاولة ولم تسلم للإدارة قصد المصادقة عليها.  تسربات الماء الصالح للشرب من الشبكة التي أنجزت من طرف المقاولة.  انقطاعات متكررة للكهرباء واحتراق قاطعات التيار والأسلاك والمصابيح الكهربائية بعدة مؤسسات صحية.  عدم تنظيف جميع الأوراش من مخلفات عمليات الترميم.  عدم إدلاء المقاول بشهادة الضمان العشري للسماكة المسلمة من طرف شركة التأمين.  عدم إدلاء المقاولة بتصاميم شبكة الماء والكهرباء و الصرف الصحي. و في هذا الصدد، فإن هذه القضية تم إدراجها أمام المحاكم الإدارية للمملكة من طرف هذه الشركة، و صدر بخصوصها حكم ابتدائي لصالح وزارة الصحة و ذلك بعدم تمكين الشركة المدعية من استرجاع مبلغ الضمان بسبب بعض الشوائب التي طالت تنفيذ الصفقة الحكم الذي أيدته محكمة الاستئناف الإدارية بالرباط في قرارها رقم 5129 بتاريخ فاتح دجنبر 2015 ( ملف عدد 172/7207/2015). كما أن المندوبية الإقليمية لوزارة الصحة بإقليم سطات توصلت بتقرير الخبرة الذي أنجز بتاريخ 29/10/2014 والذي أشار إلى أن الشركة المدعية لم تنجز أي أشغال إضافية بخصوص هاتين الصفقتين كما ادعت. وتم إعداد مذكرة جوابية من طرف المندوبية بخصوص مجموعة من النقط التي كانت محل تعقيب والتي أغفلها تقرير الخبرة. أما بخصوص توريد غازات طبية من طرف الشركة، فإن المديرية الجهوية تؤكد أن هذا الخبر لا أساس له من الصحة بل هو مجرد ادعاءات واهية.