ثلاث إصابات في حادث انهيار سقف حجرة دراسية بسيدي سليمان… ونائبة التعليم تلتزم الصمت

آخر تحديث : السبت 16 مايو 2015 - 12:32 مساءً
2015 05 16
2015 05 16

القندوسي محمد لا حديث في دوار القصيبة ضواحي مدينة سيدي سليمان، إلا عن السقف الذي انهار صباح أمس الخميس فوق رؤوس التلميذات بإحدى الحجرات الدراسية بثانوية الحسن الثاني. تفاصيل هذا الحادث المثير تعود لحوالي الساعة الحادية عشرة صباحا من يوم أمس الخميس، عندما دوي سقوط أجزاء من سقف بإحدى الحجرات الدراسية خلال حصة مادة اللغة العربية ، وهو ما أحدث ضجيجا صاخبا هز أرجاء المؤسسة، على إثر ذلك سادت حالة من الفزع والإرتباك بين التلميذات خوفا من سقوط أجزاء أخرى. وقال شهود عيان، أن الحادث خلف إصابة ثلاث تلميذات بكدمات ونزيف في الرأس إضافة إلى إصابات أخرى متفاوتة الخطورة تم على إثرها نقلهن للمستشفى الإقليمي لمدينة سيدي سليمان لتلقي العلاجات، فيما تمكن الأستاذ وبقية التلاميذ من مغادرة حجرة الدرس دون أن يصابوا بأي مكروه أو أدى. ذات المصادر أكدت للجريدة، أن الكاتب العام لعمالة سيدي سليمان و مندوب الصحة حلا على عجل إلى عين المكان ومن ثم انتقلا صوب المستشفى الإقليمي للوقوف على حالة المصابات الثلاث، فيما ظلت النيابة الإقليمية للتعليم غائبة حسب ذات المصادر. ولمعرفة مزيد من التفاصيل حول ظروف وأسباب الحادث، حاولت العديد من الجرائد بمختلف تلاوينها بإجراء اتصالات هاتفية بمصالح النيابة الإقليمية للتعليم بسيدي سليمان لأخذ توضيحات أكثر في الموضوع غير أن الهاتف ظل يرن ولا من مجيب، وفي رواية أخرى أكدت إحدى الجرائد أنها تمكنت من ربط الإتصال بمندوبة وزارة التربية الوطنية إلا أنها رفضت الإدلاء بأي تصريح بدعوى أن الإتصال جاء خارج أوقات العمل.

1431607751 ecole_nador_12_367795415 nador