جريمة قتل بطلها فقيه والضحية زوجته

آخر تحديث : الثلاثاء 3 يناير 2017 - 12:43 صباحًا
2017 01 03
2017 01 03

لم يكن الفقيه يعي انه سيقع في قبضة رجال الدرك بسبت كزولة اقليم اسفي، اثناء زيارة للمصلحة الامنية في موضوع يهم زوجته، المشتكي بدا عليه الارتباك في اول وهلة، الامر الذي جعل رجال الدرك يشكون في امره، لتتم محاصرته بجملة من الاسئلة بسبب خدوش وجروح كانت بادية عليه، حينها لم يتمالك المصرح نفسه فاعترف بالاجهاز على زوجته بعد ان كتم انفاسه بواسطة قطعة ثوب، والسبب في ذلك راجع لشكوكه كونها تخونه.

من جهتها وبعد تصريحاته الزوجه، انتقلت العناصر الدركية نحو مسرح الجريمة حيث الوقوف على جثة الزوجة وقد فارق الحياة، لتقرر حينها اعتقال الفقيه واعادة نحو المصلحة الامنية، اما جثة الضحية فقد تم احالتها على مستودع الاموات لاخضاعها لتشريح طبي.