جماعة سيدي واعزير: العثور على جثة شابة تبلغ من العمر 23 سنة معلقة بغرفة نومها

آخر تحديث : الإثنين 20 يوليو 2015 - 3:45 مساءً
2015 07 20
2015 07 20

موسى محراز اهتز دوار فتوت بالجماعة القروية سيدي واعزيز دائرة اولاد برحيل ضواحي تارودانت، صباح اليوم على هول عملية انتحار ناجحة، اقدمت عليها شابة من مواليد 15/ 1/ 1992، داخل غرفة نومها، اما اكتشاف جثة الضحية وهي معلقة بحبل وسط الفرفة، فقد جاءت على يد شقيقها مع الساعات الاولى من صباح يوم الفاجعة، وعلى اثر الحادث الذي خلف استياء عميق في نفوس افراد الاسرة المكلومة، حلت السلطات المحلية وعناصر الدرك لدى المركز الترابي باولاد برحيل الى مسرح الجريمة، وبعد اخذ عينة من الصور وتحرير محضر في النازلة، تقرر احالة جثة الضحية نحو مستودع الاموات بمستشفى الحسن الثاني باكادير، قصد اخضاعها لتشريح طبي لمعرفة الاسباب الحقيقية للوفاة. من جهة اخرى وحسب مصادر امنية، فعلى اثر البحث التمهيدي الذي اجرته عناصر الدرك الملكي بعين المكان، تبين للفرقة الامنية ان الضحية لا تعاني من أي اضطرابات تفسية او مرض قد يدفع بها للقيام بعملية الانتحار، هذه وحسب المصدر الموثوق، فان عناصر الدرك لا زالت تبحث عن خيط رفيع قد يقودها للوصول الحقيقة، كل ذلك في انتظار نتائج التشريح الطبي.