حجز ما يفوق كيلو و400 غ من مخدر الشيرا ومبلغ مالي قدر ب 10 مليون سنتم بدوار تاسوقت بالمهارة ضواحي تارودانت

آخر تحديث : الإثنين 15 يونيو 2015 - 11:50 صباحًا
2015 06 14
2015 06 15

موسى محراز تمكنت فرقة الدرك الملكي بالمركز القضائي للدرك بسرية تارودانت، قبل قليل من وضع يدها على  اخر عنقود في شخص رب اسرة متهمة في الاتجار في المخدرات، وحجز ما يفوق كيلو و400 غررام من مخدر الشيرا ومبلغ مالي قدر بعشرة ملايين سنتم بدورا تاسوقت بالجماعة القروية المهارة ضواحي تارودانت. التفاصيل، فعلى اثر معلومات توصلت بها المصالح الامنية للدرك بسرية تارودانت، مساء امس السبت، تفيذ شروع الاب في عقده السادس من العمر في ترويج بضاعته ومزاولة نشاطه بدوار تاسوقت بالجماعة القروية المهارة ضواحي تارودانت، وهي المعلومة التي اخذتها العناصر الدركية بمحمل من الجد واسغلتها عبر الانتقال بزي مدني على الفور في اتجاه الهدف، حيث تم رصد خطوات زبناء المتهم المدمنين وهم يوافدون فرادى على مسكن المروج للظفر بنصيبهم على المادة المخدرة، وذلك من اجل ابعاد الشبهة على الوكر وما يروج بداخله، تربصات رجال الدرك سرعان ما اكتشفت من طرف حراس المشتبه الذين يراقبون عن كتب كافة التحركات بمحيط البيت، وكانت النتيجة اخبار المتهم بوجود غرباء وسط الدور وعلى بعد امتار قليلة من المسكن، حينها وقبل ان محاصرة المسكن من طرف رجال الدرك، امر زوجته بالفرار من الباب الخلفي ومعها كمية من مخدر الشيرا قدرت بما يكيلوغرام و400 غرام من المادة، محشوة وسط ” كاشة ” وسط كيس بلاستيكي من الحجم الكبير، لكن يقظة العناصر الدركية حالت دون ذلك، بحيث تم ايقاف المتهمة على مشارف الباب الخلفي للمسكن، وفي سؤال حول ما بداخل الكيس البلاستيكي، اشارت الى وجود مبلغ مالي في ملكية احد ابنائها، من عائداته تجارته في بيع النحل والعسل، الامر الذي لم يستسغه العناصر الامنية، وتنفيذا لتعليمات النيابة العام في الموضوع، تم ايقاف المشتبه بها وكذا ابنها اضافة الى شخص اخر قريب من الاسرة، واثناء تفتيش غرف البيت بعد اذن من صاحبة المسكن، تم العثور بداخلها على اسلة بيضاء عبارة عن سكاكيكين وكذا معدات اخرى عبارة عن طاولات يعتمد عليها تحويل المخدر الى اجزاء اضافة الى حجز بقايا المخدرات، اما الاب في عقده السادس من العمر من ذوي السوابق القضائية في الاتجار في المخدرات، سبق له وقضى على اثر عقوبات حبسية بنفس التهمة، وللاشارة فان المشتبه به وحسب مصادر موثوقة، لا يشرع في ترويج سلعته الا بعد صلاة العشاء. فرار المتهم الذي حررت في حقه مذكرة بحث في حينه، سرعان ما بدا يحوم حول مقر سرية الدرك بتارودانت، في محاولة منه معرفة مصير زوجته وابنه وكذا المتهم الثالث، تحركاته بمحيط السرية اثار انتباه احد العناصر الدركية والذي له معرفة بالمبحوث عنه نظرا لسوابقه القضائية، وعلى اثر كمين تم ايقافه، ليكون بذلك اخر عنقود الشبكة المختصة في الاتجار في المخدرات، ليتم وضعه الى جانب باقي الموقوفين تحت الحراسة النظرية قصد اخضاع الجميع الى بحث تمهيدي حول المسوب اليهم، حيث الحيازة والاتجار في المخدرات، اما المحجوزات فقد وضعت رهن ادراة الجمارك باكادير قصد تحرير مذكرة مطلبية في الموضوع، اما فيما يخص المبلغ المالي فقد وضع بدوره رهن كتابة الضبط لدى النيابة العامة بالمحكمة الابتدائية بتارودانت.