حركة كفاية بتندوف تقر بمغربية الصحراء برفعها للعلم الوطني وصور الملك محمد السادس

آخر تحديث : الخميس 26 مارس 2015 - 12:24 صباحًا
2015 03 26
2015 03 26

المهدي ابوالعولة هي صحوة ضد القهر والتخلف واقرار بمغربية صحرائنا التي ما فتئت الجزائر و عميلها البوليساريو تحاول طمسها لكن مؤخرا انقلب السحر على الساحر فظهرت حركة من مخيمات تندوف تقر بما نادينا به في المحافل الدولية حيث أظهر مقطع فيديو، بثه ناشطون صحراويون على موقع اليوتوب، العلم الوطني المغربي يرفرف في مخيمات المحتجزين بتندوف ، وصورا للملك محمد السادس متناثرة في أماكن مختلفة من المخيمات . ويحمل مقطع الفيديو توقيع “حركة شباب كفاية” التي تنشط في العمل السري داخل مخيمات تندوف، وتُساند مقترح الحكم الذاتي بالأقاليم الصحراوية الذي تقدم به المغرب إلى المنتظم الدولي واكدت. ووضعت “حركة شباب كفاية” إنها قامت بتوزيع صور للملك محمد السادس في “كل أرجاء المخيمات”، منشورات مكتوبة بالفرنسية تُساند مقترح الحكم الذاتي اضافة الى وجود أعلام وطنية مغربية على بعض المباني بمخيمات تندوف وبالونات بالألوان المغربية فما راي المناهضين للحكم الذاتي الذي نادى به المغرب اترككم مع مقطع الفيديو ولازالت الاحداث تتقاطر على مخيمات العار بسبب تعنث الجارة الجزائر التي لم تستسغ ان اطروحتها اصبحت باهتة