حزب الكتاب يدشن حملته للانتخابات التشريعية من إفــــــران

آخر تحديث : الإثنين 7 مارس 2016 - 4:02 مساءً
2016 03 07
2016 03 07

محمد زرود نزلت قيادة حزب “التقدم والاشتراكية” بزعامة أمينه العام نبيل بنعبد الله، بكامل ثقلها اليوم الاثنين 7 مارس الجاري بالدائرة التشريعية إفران دعما لمرشح حزب “الكتاب” محمد أوطالب رئيس جماعة ضاية عوا وعضو اللجنة المركزية للحزب. ويأتي تنظيم هذا الاقتراع التشريعي الجزئي المقرر يوم الخميس 10 مارس المقبل، عقب قرار المجلس الدستوري القاضي بشغور أحد مقعدي مجلس النواب المخصصين للدائرة الانتخابية المحلية إفران. ويعد إقليم إفران، ومنطقة الأطلس عموما، من القلاع الأساسية لحزب التقدم والاشتراكية حيث يتوفر الحزب على عدد مهم من النواب البرلمانيين ورؤساء الجماعات الترابية والمستشارات والمستشارين الجماعيين، ويأتي ذلك تتويجا لعقود من النضال والعمل الحزبي الجاد والمتواصل بالمنطقة إلى جانب الجماهير الشعبية في كل من عين اللوح وسيدي عدي وتمحضيت وضاية عوا وأزرو وغيرها. ويتوفر محمد أوطالب، مرشح حزب التقدم والاشتراكية في هذه الانتخابات التشريعية الجزئية، على حظوط وافرة للفوز بالمقعد الوحيد المتنافس حوله بالنظر لما راكمه من رصيد مهم وحصيلة إيجابية في تدبيره لجماعة ضاية عوا، التي يشغل منصب رئيسها منذ سنة 2003 إلى اليوم، وكذا اعتبارا لأدائه الجيد خلال تمثيله لدائرة إفران بمجلس النواب أثناء الولاية التشريعية (2007-2011).

DSC_0900 DSC_0903 DSC_0935 DSC_0953 DSC_0963 DSC_0973