خالد أدنون: سعداء بنتائج الانتخابات ولا تحالف مع العدالة والتنمية

آخر تحديث : السبت 8 أكتوبر 2016 - 2:02 مساءً
2016 10 08
2016 10 08

قال خالد أدنون الناطق الرسمي باسم البام بعد اعلان التفاصيل التي تخص النتائح الأولية للوائح المحلية، والتي أعطت لحزب الأصالة والمعاصرة 80 مقعدا، ان حزبه سعيد بهذه النتائج الأولية، بعد فرز أكثر من 90 في المائة من الدوائر المحلية.

وأضاف أدنون بأنه، وكما صرح بذلك الأمين العام لحزب الأصالة و المعاصرة، الياس العماري، أكرر أنه لا تحالف مع العدالة و التنمية.

وأوضح الناطق الرسمي لحزب الأصالة و المعاصرة أن النتيجة التي حققها الحزب في الانتخابات التشريعية لسابع أكتوبر تعكس قوته وحضوره القوي في المشهد الحزبي والسياسي الوطني و تؤكد أيضا أن المشروع المجتمعي للحزب يحظى بالدعم والقابلية والقبول.. رغم أن النتيجة تظل مؤقتة في انتظار استكمال نتائج كل الدوائر وكذا نتائج اللائحة الوطنية.

من جهته، اعتبر عضو المكتب السياسي للحزب ورئيس فريقه النيابي بمجلس المستشارين، عزيز بنعزوز، أن النتائج التي حصل عليها الحزب تؤكد أنه يتوسع وتتأكد مصداقيته وشرعيته الديمقراطية يوما بعد يوم، مؤكدا أن الحزب لن يخيب ظن المغاربة في مشروعه الديمقراطي الحداثي الذي سيتقوى أكثر وسيكون له حضور أقوى في المستقبل.

يذكر أن عملية فرز وإحصاء الاصوات برسم الدوائر المحلية، أسفرت، بعد فرز أكثر من 90 بالمائة من الاصوات، عن حصول حزب العدالة والتنمية على 99 مقعدا، فيما حصل حزب الاصالة والمعاصرة على 80 مقعدا.

كما أسفرت النتائج ذاتها التي أعلنتها وزير الداخلية في ندوة صحافية عقدها اليوم السبت، عن حصول حزب الاستقلال حصل على 31 مقعدا، وحزب التجمع الوطني للأحرار على 30 مقعدا، فيما أحرزت الحركة الشعبية 21 مقعدا، والاتحاد الدستوري 16 مقعدا، والاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية 14 مقعدا.

وحصل حزب التقدم والاشتراكية، حسب النتائج ذاتها ، على 7 مقاعد، والحركة الديمقراطية الاجتماعية على 3 مقاعد، وفيدرالية اليسار الديمقراطي على مقعدين، وباقي الاحزاب على مقعدين.

المصدر - AHDATH.INFO