شرطي يضطر لإطلاق النار لتوقيف ثلاثة أشخاص عرضوا حياة مواطنين للخطر

آخر تحديث : الأحد 10 سبتمبر 2017 - 2:11 مساءً
2017 09 10
2017 09 10
دنيا بريس

اضطر شرطي يعمل بمفوضية الأمن بمدينة مولاي ادريس زرهون، صباح اليوم الأحد، إلى إطلاق رصاصتين تحذيريتين من سلاحه الوظيفي، وذلك خلال تدخل أمني لتوقيف ثلاثة أشخاص كانوا في حالة سكر متقدمة، ويحوز أحدهما سكينا في ظروف من شأنها تعريض حياة المواطنين للخطر.

وأوضحت المديرية العامة للأمن الوطنيفي بلاغ لها، أن المعلومات الأولية للبحث تفيد بأن المشتبه فيهم أحدثوا فوضى عارمة بمحيط قاعة للأفراح كانت تحتضن حفل زفاف، وعرضوا حياة أشخاص للخطر، مما اضطر أحد الشرطيين لإطلاق رصاصتين تحذيريتين بغرض تحييد الخطر الناجم عنهم.

وأضاف المصدر ذاته أنه تم توقيف هؤلاء المشتبه فيهم، وحجز السكين الذي كان بحوزة أحدهم، قبل أن يتم إخضاعهم لتدبير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة، وذلك لتحديد جميع ظروف وملابسات هذه القضية.