شركة نيوريست للتغذية NEUREST تطرد عبد النبي كبدي الكاتب العام للمنظمة الديمقراطية لشركة نيوريست مباشرة بعد توصلها بوصل الاعتراف القانوني للنقابة

آخر تحديث : الأربعاء 13 مايو 2015 - 12:30 صباحًا
2015 05 13
2015 05 13

هجوم ممنهج ضد المنظمة الديمقراطية للشغل وانتهاك صارخ لممارسة الحق النقابي في عز انتخابات المأجورين مناجل تخويف وإرهاب العمال والعاملات ومنعهم من الالتحاق بصفوف المنظمة الديمقراطية للشغل بعد الطرد التعسفي الذي كان ضحيته الكاتب العام لمستخدمي شركة مجموعة هوندا -سيات الدولية HONDA SEAT هاهي ذي شركة نيوريست للتغذية NEUREST تطرد عبد النبي كبدي الكاتب العام للمنظمة الديمقراطية لشركة نيوريست، مباشرة بعد توصلها بوصل الاعتراف القانوني للنقابة مباشرة بعد تأسيس مكتب نقابي تابع للمنظمة الديمقراطية للشغل بشركة نيوريست المتخصصة في التغذية، تم يوم 4 ماي 2015 اخبار إدارة الشركة بتأسيس المكتب النقابي وتسليم وصل الإيداع والاعتراف القانوني بالمكتب النقابي من طرف السلطات الإدارية المعنية بولاية الرباط، وبعد يومين فقط من توصل الإدارة بهذا الاخبار والوصل قامت إدارة الشركة بحبك تهمة ملفقة ضد الكاتب العام تتهمه بالتحرش الجنسي ضد سيدة تشتغل بنفس المؤسسة، وبحثت لها عن شهود من وسط العمال والعاملات لكنها فشلت في ذلك بل هددت احداهن وهي حامل لتقديم شهادة الزور فرفضت وظلت تبكي خوفا من الانتقام وهي ام حامل. علما ان الأخ الكاتب العام متزوج وأب لطفلين وبناءا على هده الوشاية الكاذبة والمخدومة أقدمت الشركة يوم الجمعة 8 ماي 2015 على منع السيد عبد النبي كبدي الكاتب العام للمنظمة الديمقراطية لشركة نيوريست من ولوج مقر العمل بالشركة وأمرت الدرك الملكي بعدم السماح له بولوج مؤسسة الكنيستين التي يشتغل بها والتي توجد بالعنوان التالي: Centre National de l’Energie, des Sciences et des Techniques Nucléaires / Rabat (CNESTEN)– غابة المعمورة إقليم القنيطرة. وفي هذا الاطار وجهت المنظمة الديمقراطية للشغل رسالة الى مندوب وزارة التشغيل بإقليم القنيطرة تطالب فيها بإعمال مقتضيات مدونة الشغل من اجل حماية حقوق الأخ عبد النبي كبدي الكاتب العام للمنظمة الديمقراطية لشركة نيوريست. وتدعو وزارة التشغيل لتحمل مسؤولياتها كاملة في تزايد الانتهاكات الصارخة لحقوق العمال والعاملات عن المكتب التنفيدي علي لطفي