طنجة تستضيف أشغال الجمع العام ال12 لمنظمة اتحاد المدن والحكومات المحلية الأفريقية

آخر تحديث : الأربعاء 8 أبريل 2015 - 4:23 مساءً
2015 04 08
2015 04 08

ثريا ميموني/ القندوسي محمد استضافت مدينة طنجة على مدى يومي6 و 7 أبريل الجاري أشغال الجمع العام العادي الثاني عشر للجنة التنفيذية لمنظمة اتحاد المدن والحكومات المحلية الأفريقية، وفي هذا السياق شهد فندق “فيلا دي فرانس” صباح يوم الإثنين مراسيم الجلسة الإفتتاحية التي حضرها كل من والي جهة طنجة تطوان السيد محمد اليعقوبي ورئيس الجمعية المغربية لرؤساء مجالس الجماعات وعمدة مدينة طنجة فؤاد العماري إلى جانب عمدة مدينة دكار ورئيس منظمة اتحاد المدن والحكومات المحلية الأفريقية السيد خليفة أبا بكر صال. وتميزت هذه الجلسة بالاستماع إلى العديد من الكلمات أبرزها كلمة السيد وزير الداخلية المغربي محمد حصاد، الذي حضر أشغال الجلسة المسائية، وكلمة السيدة نائبة رئيس لمنظمة اتحاد المدن والحكومات المحلية الأفريقية عن جهة شمال أفريقيا وكلمة رئيس الجمعية المغربية لرؤساء مجالس الجماعات وعمدة مدينة طنجة فؤاد العماري الذي أكد من خلالها أن الفرص بين المدن الإفريقية أصبحت مشجعة أكثر من أي وقت مضى، والعلاقات السياسية التي يوطدها القادة يوما بعد يوم، أصبحت مرجعية سامية لترجمة أواصر التعاون والأخوة والشراكة التي تجمع بين الدول التي ننتمي إليها، إلى شراكات وتوأماتبين مدننا، وتمكننا من تبادل الخبرات والتجارب، وفتح أوراش بين المدن الإفريقية، في إطار التكامل في مختلف المجالات، وذلك من أجل النهوض بها وتحسين جودة العيش لساكنتها، مؤكدا أن المغرب يعتبر أحد البلدان الإفريقية الرائدة التي قطعت أشواطا كبيرة في ترسيخ التدبير التشاركي للمجالس المنتخبة. هذا ويذكر أن أشغال الجمع العام العادي الثاني عشر للجنة التنفيذية لمنظمة اتحاد المدن والحكومات المحلية الأفريقية المقام بمدينة طنجة، تتميز بحضور وازن لـ 15 وفدا يمثلون مختلف الدول الإفريقية، وبحضور ثلة من عمداء المدن الإفريقية والمغربية الذين سيتدارسون على مدى يومين العديد من القضايا ذات الإهتمام المشترك، التي تروم تعزيز عمل المنظمة الهادف إلى بلورة مسار الديمقراطية المحلية بطريقة سليمة وشفافة، وتوحيد الرؤى حول الدور الريادي الذي ما فتأت الجماعات المحلية تسهم به في التنمية الإقتصادية والإجتماعية، بما يتيح تحقيق إشعاع أوسع للدول الإفريقية على المستوى الدولي.

DSCN196667 Photo 041