طنجة : تسليم هبة ملكية للشرفاء القادريين والصديقيين

آخر تحديث : الخميس 5 يناير 2017 - 9:24 مساءً
2017 01 05
2017 01 05

أشرفت لجنة ملكية، اليوم الخميس على تسليم هبات ملكية للشرفاء ومريدي العديد من الزوايا والأضرحة  بكل من الشاون وتطوان وطنجة، بمناسبة الذكرى الـثامنة عشرة لوفاة جلالة المغفور له الملك الحسن الثاني٬ طيب الله ثراه.

وبالمناسبة، وتنفيذا للأمر المولولي السامي، حلت لجنة ملكية ظهر اليوم الخميس بالزاوية الصديقية بالمدينة القديمة بطنجة، حيث جرت مراسم تقديم الهبة الملكية للشرفاء الصديقيين والقادريين خلال حفل ديني تليت خلاله أيات بينات من الذكر الحكيم، إهداء لروح المغفور له جلالة الملك الحسن الثاني، كما تضرع الحاضرون إلى العلي القدير بالدعاء الصالح لأمير المؤمنين صاحب الجلالة الملك محمد السادس، بأن يحفظ جلالته بما حفظ به الذكر الحكيم، ويقر عين جلالته بصاحب السمو الملكي ولي العهد الأمير مولاي الحسن، وصاحبة السمو الملكي الأميرة للا خديجة، وأن يشد أزره بشقيقه صاحب السمو الملكي الأمير مولاي رشيد، وبسائر أفراد الأسرة الملكية الشريفة ، كما تضرع الحاضرون، في جو من الخشوع، إلى الباري عز وجل بأن يتغمد برحمته الواسعة فقيدي الأمة جلالة المغفور لهما محمد الخامس والحسن الثاني، وأن يكرم سبحانه وتعالى مثواهما، ويسكنهما فسيح جناته.

ويذكر، أن هذه  المراسم حضرهما على الخصوص، والي جهة طنجة تطوان الحسيمة السيد محمد اليعقوبي، والمدير الجهوي لوزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية بالجهة محمد سعيد الحراق، ورئيس المجلس العلمي المحلي بطنجة الدكتور محمد كنون الحسني، وبحضور عدد من المسؤولين وممثلي المجالس المنتخبة والسلطات المحلية، وشخصيات مدنية وعسكرية.

بقية الإشارة،أن الشرفاء الصديقيين والقادريين سيحيون ليلة الأحد 8 يناير حفلا دينيا روحيا مشتركا إحياء للذكرى الثامنة عشرة لوفاة جلالة المغفور له الحسن الثاني طيب الله ثراه، ويشمل برنامج الحفل الديني، التي تنظم فقراته برحاب الزاوية الصديقية بمدينة طنجة،  أمسيات دينية تحييها مجموعات في فن المديح والسماع بحضور كبار المنشدين والمادحين من طنجة وتطوان وباقي المدن الشمالية الأخرى.