فرنسا الحبس لمغربي قال ” إن داعش أصابت عندما ضربت الجمهورية “

آخر تحديث : الأربعاء 18 نوفمبر 2015 - 1:57 مساءً
2015 11 18
2015 11 18

ذكرت صحيفة ” midi libre” ان محكمة مونبوليي في فرنسا، فضت أمس الثلاثاء، بمؤاخدة معربي والحكم عليه بستة أشهر حبسا نافدا على خلفية تمجيده بما اقدمت عليه “داعش” ضد الجمهورية بعد استهدافها باريس ليلة الجمعة والسبت 13 نونبر الجاري. وحسب الصحيفة أن المهاجر المغربي وهو أب لطفلين، كان تحت وقع الكحول والمخدرات حينما صرح بمؤازرته للهجمات الارهابية التي نفذها العناصر الارهابية المنتمية لما يعرف بتنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام.

ووفق نفس مصدر الصحيفة فإن عناصر أمنية كانت، يوم السبت الماضي، بصدد التحقق من هوية المهاجر المغربي، غير أنه لم ينضبط وقد عمدت العناصر لتوقيفه بالقوة ما جعله ينتفض في وجوههم قائلا بلغة نابية ما معناه “لقد أصابت داعش حينما هاجمت فرنسا، إنها ستقض مضاجعكم”.

وإذ جرى اعتقال المهاجر المغربي ثبت أن سجله خال من المخالفات وغيرها لكنه توبع بتمجيد الإرهاب وإبداء المؤازرة لعدو فرنسا الأول.

ورغم أن المتهم اعترف بما نسب إليه واعتذر عما بدر منه لفرنسا عموما وللأمنيين الذين اعتقلوه خاصة، لم تستأنس لذلك هيئة الحكم وقررت حبسه ستة أشهر نافذة. مواقع