فضـاء المواطنـة والانصـاف في صلـب الاهتمـام بالاستحقـاقـات الانتخـابيـة بتارودانت

آخر تحديث : الثلاثاء 1 سبتمبر 2015 - 10:30 مساءً
2015 09 01
2015 09 01

افتتح فضاء المواطنة والانصاف الموسم الاجتماعي الجديد بعقد اجتماع لمكتبه التنفيذي يوم 31/08/2015 تدارس خلاله جملة من القضايا التنظيمية والحقوقية وبعدها الاستماع إلى تقرير اللجنة المكلفة – في اجتماع سابق – بتتبع الحملة الانتخابية الجماعية والجهوية، وبعد المناقشة التفصيلية يعلن للرأي العام ما يلي :  تنديده الشديد للخروقات التي و اكبت الحملة من استغلال للأطفال القاصرين من طرف بعض الاحزاب السياسية ومدهم بصدريات وقبعات حزبية اثناء توزيع مناشير الحملة مما يتنافى والدستور المغربي وكذا اتفاقية حقوق الطفل …. وكذا نصريحات جارحة وغير مسؤولة الصادرة عن بعض المترشحين ضد اخرين في اطار تصفية حسابات سابقة .  إشادته بالحملة الانتخابية النظيفة التي اعتمدها جل الاحزاب المتنافسة ونهج اسلوب التواصل المباشر مع الساكنة لتقديم شروحات كافية حول البرنامج الانتخابي وحثهم على المشاركة في التصويت.  ارتياحه لحياد الادارة والسلطة بعد القرارات الجريئة والاحترازية للسيد عامل الاقليم تجاه عدد من رجال وأعوان السلطة لضمان النزاهة وشروط التنافس الشريف بين المترشحين والمرشحات.  دعوته ساكنة الاقليم عموما ومدينة تارودانت خصوصا بالمشاركة الفعالة في التصويت يوم اقتراع04– 09- 2015، من أجل تكريس مقتضيات دستور 2011 الهادف الى ارساء جماعات ترابية ومجالس جهوية قوية التي اصبحت ذات اختصاصات واسعة وامكانيات مهمة تساعد على التنمية الاقتصادية والاجتماعية محليا وجهويا ومركزيا.  دعوة كافة الاحزاب السياسية المتنافسة الى احترام كرامة الساكنة من المنتخبين والمنتخبات وفضح كل اساليب الغش والتدليس وشراء الذمم مساهمة منهم في ارساء دولة الحق والقانون والمؤسسات.  مطالبة الادارة والسلطة بنهج الحياد الايجابي واتخاذ كافة الاجراءات القانونية الادارية منها والقضائية ضد كل من سولت له نفسه أن يمس بالنزاهة والشفافية والتنافس الشريف.  استعداد عضوات واعضاء فضاء المواطنة والإنصاف لإستقبال الشكايات والخروقات التي تمس بمصداقية العملية الانتخابية لفضحها و اتخاذ ما يلزم بشانها. عن المكتب التنفيدي المحلي